بنوك وتأمين

خطأ فادح جديد من سيتي بنك بقيمة مليار دولار.. ما هو؟

المصدر: دبي – السيد محمد

وقعت مجموعة “سيتي غروب” المصرفية الأميركية في خطأ جديد يتعلق بسندات قيمتها نحو مليار دولار إذ قامت المجموعة بإرسال إشعار إلى المستثمرين يخبرهم أن سنداتهم التي كان ينتظر أن تستحق بعد 5 سنوات من الآن ستستحق بالعام 2043.

وأظهرت نشرة الطرح الخاصة بالسندات الثانوية والتي يبلغ العائد عليها نحو 6.675٪ والتي جرى إصدارها بالعام 2013 أن تاريخ استحقاق السندات سيحل في 13 سبتمبر من العام 2025 وهو الأمر الذي تم ذكره في نشرة الطرح 3 مرات على الأقل، بحسب ما ذكرته وكالة بلومبرغ.

ونشرة الطرح هي سند قانوني بين الجهة المصدرة للدين والمستثمر وكثيرا ما تسببت في نزاعات قانونية بسبب غموض تفسير بعض الجمل الواردة في النشرة، وآخرها ما حدث في سندات بنك Banco Santander الإسباني العام الماضي والذي دخل في نزاع مع المستثمرين حول الموعد النهائي لاستدعاء سندات قابلة للتحويل.

والشهر الماضي، حول البنك عن طريق الخطأ نحو 900 مليون دولار إلى المقرضين لشركة مستحضرات التجميل “ريفلون” والتي تعمل لها المجموعة المصرفية العملاقة كوكيل إداري ووسيط مع الدائنين.

وقال البنك حينها إن ما حدث خطأ تشغيلي وأنه اتخذ خطوات فعلية لاستعادة المبالغ الزائدة من خلال التواصل مع المقرضين الذين تم تحويل الأموال إلى حساباتهم ولكنه فشل في استعادة المبلغ كاملا في وقت قام فيه بعض المقرضين برد الأموال الزائدة بالفعل.

وكان يفترض أن تقوم المجموعة المصرفية الأميركية بتحويل فقط كمدفوعات فائدة للمقرضين نيابة عن ريفلون ولكنه قام بتحويل مبلغا يزيد نحو 100 ضعف عن المبلغ المفترض تحويله.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق