سياسة

استدعاء السفير الفلسطيني في البحرين بعد إعلان اتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيل

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، مساء الجمعة، استدعاء “فوري” للسفير الفلسطيني في البحرين، بعد إعلان الرئيس الأمريكي توصل المملكة وإسرائيل إلى اتفاق سلام وإقامة علاقات دبلوماسية بينهما.   


وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن استداء السفير يأتي “للتشاور، ومن أجل اتخاذ الخطوات الضرورية حيال قرار البحرين للتطبيع مع دولة الاحتلال”.


كانت السلطة الفلسطينية أعلنت رفضها للإعلان الثلاثي الأمريكي البحريني الإسرائيلي حول تطبيع العلاقات بين إسرائيل والبحرين، ووصفته بأنه “خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”، حسبما أوردت وكالة وفا.


واعتبرت السلطة الفلسطينية “الخطوة دعمًا لتشريع جرائم الاحتلال الإسرائيلي”، وأنها تنظر إليها “بخطورة بالغة إذ أنها تشكل نسفاً للمبادرة العربية للسلام”.


وقالت السلطة الفلسطينية إنها “لم ولن تفوض أحدًا للحديث باسمها”، مؤكدة أن السلام “لن يتحقق إلا بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية والعربية كافة”.


وفي وقت سابق أعلن الرئيس الأمريكي أن البحرين هي “ثاني دولة عربية تصنع السلام مع إسرائيل في 30 يومًا!”، في إشارة إلى الإمارات التي أعلن ترامب، في 13 أغسطس آب الماضي، أنها اتفقت مع إسرائيل على تطبيع كامل للعلاقات.


ومن المقرر أن يلتقي ممثلي الإمارات والبحرين وإسرائيل في واشنطن، الثلاثاء المقبل، لتوقيع اتفاقات تطبيع العلاقات بينها، في تقليد على طريقة توقيع اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل في 1979.


وكانت البحرين ضمن دول دول عربية، هي السودان والإمارات وسلطنة عُمان، زارها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قبل عدة أسابيع من أجل “تعميق التطبيع”. وأعرب عن أمله في أن تحذو دول عربية أخرى حذو الإمارات.


 




Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق