رياضة

والد ميسي يدرس بقاء اللاعب مع برشلونة لموسم واحد فقط

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– أكد والد ووكيل ليونيل ميسي، أنه يدرس خيار بقاء نجم برشلونة والمنتخب الأرجنتيني وأفضل لاعب كرة قدم في العالم في العام الحالي،  في النادي لمدة عام آخر.


وعندما سأل مراسل متنقل من محطة تلفزيون كواترو الإسبانية، خورخي ميسي، صباح الخميس، عما إذا كان الخيار قيد البحث أجاب: “نعم”.


ولم تتلق CNN ردًا على الفور من النادي أو ممثلي ميسي عندما طلبت منهم التعليق.


يأتي ذلك بعد أن التقى خورخي ميسي بقيادة برشلونة، في اجتماع استمر لمدة 90 دقيقة، الأربعاء، لمناقشة مستقبل اللاعب مع النادي.


 وقال مصدر مطلع على الاجتماع لـ CNN، إن خورخي رافقه شقيق ليونيل رودريغو، بالإضافة إلى محامي، والتقى برئيس برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو، وعضو مجلس الإدارة خافيير بورداس.


 وأكد المصدر، شريطة عدم الكشف عن اسمه، تماشيا مع قواعد النادي بشأن التصريحات الرسمية لوسائل الإعلام، أن النادي عرض على والد ميسي، تمديد عقد اللاعب موسمان إضافيان، بعد انتهاء عقده الحالي في نهاية الموسم المقبل 2021.


وأضاف المصدر أن اللقاء كان حميميًا، “لكن النادي ليس لديه نية لإنهاء عقد ميسي، وكان مهتمًا فقط بالتفاوض على تمديد لمدة عامين آخرين”، مع المهاجم الأرجنتيني البالغ من العمر 33 عامًا.


ووفقًا لتقارير متعددة، يعتقد ميسي أن بندًا في عقده، يسمح له بمغادرة برشلونة مجانًا هذا الصيف، فيما تستند إدارة النادي إلى انتهاء صلاحية هذا البند في 10 يونيو حزيران 2020، لكن ميسي وممثليه يعتقدون أنه لا يزال لديه الحق في تفعيله الآن بسبب تمديد الموسم بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، وتؤكد إدارة برشلونة أن قيمة كسر عقد ليو تبلغ 700 مليون يورو وهي سارية المفعول حسب عقده.


وتغيب نجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، عن فحوصات فيروس كورونا التي يجريها لاعبو برشلونة الأحد الماضي، استعدادا لبدء التحضيرات للموسم القادم، ما أكد حقيقة وحجم الخلاف الذي وقع بين “ليو” وإدارة الفريق.


وأكدت مصادر لـCNN أن “البرغوث” الأرجنتيني لم يجر الفحوصات المتعلقة بالفيروس، ما يعني أنه لن يُسمح له بالمشاركة في تدريبات الفريق استعدادا للموسم المقبل تحت الإدارة الفنية للمدرب الهولندي رونالدو كومان.


وأشارت المصادر إلى أن النجم الأرجنتيني كان اللاعب الوحيد الذي لم يحضر لإجراء الفحوصات بين لاعبي الفريق، في الوقت الذي ظهر فيه مهاجم منتخب أوروغواي لويس سواريز وهو يدخل إلى مقر تدريبات الفريق لإجراء الفحوصات رغم أنه ليس ضمن حسابات كومان للموسم المقبل.


وكان قد صعق ميسي أعضاء مجلس إدارة برشلونة، الخميس، حين بعث برسالة يطلب فيها السماح له بالرحيل عن الفريق عبر البوروفاكس.


وأصدرت رابطة المحترفين الإسبانية بيانا، الأحد، أكدت فيه أنها لن تعترف بانتقال ميسي إلى أي فريق إلا عند دفع قيمة فسخ عقده مع الفريق الكتالوني، وهو ما يعتبر موقفا مؤيدا لإدارة الرئيس بارتوميو.


وجاء في البيان: “تماشيا مع القوانين المطبقة وبعد الإجراءات المتخذة في هذه القضية، لن تسير رابطة الليغا في عملية إلغاء التأشيرة الخاصة باللاعب من سجلات الاتحاد إذا لم تُدفع قيمة المبلغ المذكور”.


واشتعلت الأزمة بين ميسي وإدارة بارتوميو بعد الهزيمة المذلة التي تلقها الفريق في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونخ الألماني بثمانية أهداف مقابل هدف.


 


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق