بنوك وتأمين

خطأ بسيط يكبد مصرفاً عالمياً 900 مليون دولار

المصدر: دبي – السيد محمد

تصارع مجموعة سيتي غروب الأميركية لاستعادة نحو 900 مليون دولار قام البنك بتحويلها عن طريق الخطأ إلى المقرضين لشركة مستحضرات التجميل “ريفلون” والتي تعمل لها المجموعة المصرفية العملاقة كوكيل إداري ووسيط مع الدائنين.

وقال البنك إن ما حدث خطأ تشغيلي وإنه اتخذ خطوات فعلية لاستعادة المبالغ الزائدة من خلال التواصل مع المقرضين الذين تم تحويل الأموال إلى حساباتهم ولكنه فشل في استعادة المبلغ كاملا، بحسب ما ذكرته شبكة بلومبرغ الأميركية والتي أضافت أن بعض المقرضين قاموا برد الأموال الزائدة بالفعل.

وكان يفترض أن تقوم المجموعة المصرفية الأميركية بتحويل فقط مدفوعات فائدة للمقرضين نيابة عن ريفلون ولكنه قام بتحويل مبلغ يزيد نحو 100 ضعف عن المبلغ المفترض تحويله، إذ قام البنك بتحويل نحو 900 مليون دولار.

وفي أحدث تطور، تقدم البنك في وقت سابق من الأسبوع الجاري بطلب إلى محكمة فيدرالية أميركية لإجبار أحد كبار صناديق التحوط وهو بريجايد كابيتال على رد 176 مليون دولار تم تحويلها بالخطأ في الوقت الذي رفض فيه الصندوق رد الأموال إلى الصندوق بصورة ودية.

وصندوق التحوط ليس الجهة الوحيدة التي رفضت رد الأموال إلى المجموعة المصرفية، إذ رفض دائنون آخرون على غرار Symphony Asset وHPS Investment Partners رد الأموال إلى البنك في وقت يعمل البنك فيه لحل الأمر بعيدا عن ساحات المحاكم.

وتعاني مجموعة ريفلون للتجميل الأميركية من جبل من الديون يبلغ نحو 3 مليارات دولار في وقت تضررت فيه أعمال الشركة بشدة في خضم جائحة كورونا التي تضرب الاقتصاد العالمي وتلقي بظلالها على أداء الشركات حول العالم مع توقعات بارتفاع مطرد في معدلات التعثر عن سداد الديون.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق