استثمار وأعمال

عقب حضورها حفل قرعة بطولة كأس العالم لكرة اليد 2021......

رانيا المشاط: الرياضة ترسي التكامل رغم المنافسة وهذه مبادئ التعاون متعدد الأطراف

 

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن التعاون متعدد الأطراف يتيح الفرص لتبادل الخبرات المشتركة، والتعلم من التجارب الناجحة والإخفاقات أيضاً، وبما أن الرياضة قادرة علي إرساء روح المنافسة مع التكامل بين الدول، فمن ثم تعتبر الرياضة هي المثال الحيوي علي تطبيق ذلك التعاون متعدد الأطراف والاستفادة منه، داعية إلي ضرورة دمج مبادئ الرياضة أثناء حديثنا عن ذلك التعاون.

جاء ذلك في تصريح لـ”المشاط” عقب حضورها حفل قرعة بطولة كأس العالم لكرة اليد رجال 2021 الذي أقيم مساء اليوم، السبت تحت سفح الأهرامات بالجيزة.

وأضافت وزيرة التعاون الدولي، أن التعاون متعدد الأطراف يتيح فرص المشاركة و إرساء قواعد المساواة والعدالة، مشيرة إلي ضرورة العمل بشكل أكبر للتعريف بأهميته ونشر فكر التسامح والتعايش بين المجتمعات.

ونوهت “المشاط”، إلى أهمية التعاون متعدد الأطراف في تبادل الثقافات وبناء جسور من التواصل والتقارب بين البشر ونشر مبادئ السلام، مما يعزز من أهمية التعاون بين الدول في مختلف المجالات.

وأوضحت وزيرة التعاون الدولي، أن الرياضة أداة مهمة لربط الناس والمجتمعات في جميع أنحاء العالم، كما أنها تعمل علي التقريب بين البشر، إضافة إلى دورها البارز في تحقيق التنمية والسلام، مشددة علي ضرورة استخدام الرياضة لإيجاد تفاهم متبادل وحوار بين المجتمعات، مشيرة إلى أن الرياضة تجعل العالم أكثر ترابطاً مما كان في أي وقت مضى.

وقالت “المشاط”، إن الرياضة لديها القدرة على ربط الشبكات المؤثرة التي تضم شركاء وأصحاب مصلحة متباينين يجمع بينهم التزام بالتنمية الدائمة، تحت مظلة الهدف رقم 17 من أهداف التنمية المستدامة” تنشيط الشراكة العالمية من أجل التنمية المستدامة”.

ووفقاً للأمم المتحدة، فإن خطة التنمية المستدامة لعام 2030 تسلّم بأهمية الرياضة بوصفها عملاُ تمكينيًا لتحقيق التنمية المستدامة في العالم من خلال تعزيزها للتسامح والاحترام وتمكين المرأة والشباب، ومساهمتها في الصحة والتعليم والاندماج الاجتماعي.

وأقيمت مساء اليوم، السبت، مراسم حفل قرعة كأس العالم لكرة اليد مصر 2021 ، تحت سفح الأهرامات، ومن المقرر أن تقام البطولة في مصر خلال الفترة من 13 وحتى 31 يناير الجارى بمشاركة 32 منتخباً لأول مرة بعد زيادة عدد المنتخبات المشاركة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق