أخباراتصالات وتكنولوجيا

الاحتفال بالمليار: استثمارات وأدوات جديدة للشركاء في Watch

       

       

       

       

       


 

في عام ٢٠١٨ أطلقنا Watch حول العالم كي نمنح المستخدمين مساحةً على فيسبوك يجدوا فيها الفيديوهات التي يحبونها ويخوضون من خلالها نقاشات مع الأصدقاء، المعجبين، وحتى مقدمي المحتوى بأنفسهم. اليوم، يقوم أكثر من ١,٢٥ مليار شخص بزيارة Watch كل شهر كي يتفاعلوا مع المحتوى الذي يحتفي بالمجتمع ويدفع إلى مزيد من الحوار.

خلال العامين الماضيين، شاهدنا نطاقاً متنوعاً من الشركاء الحريصين على تبني Watch، بدايةً من صناع المحتوى الخبراء أو المبتدأين، إلى الناشرين الذين يبحثون عن متابعين جدد عبر توزيع فيديوهات إخبارية، رياضية، وترفيهية يتم تحديثها باستمرار. هؤلاء الشركاء نجحوا في التفاعل مع رواد فيسبوك البالغ عددهم ١,٢٥ مليار شخص حيث خاطبوا مجتمعاتهم، ويقدموا محتوى جديد ومبتكر، إلى جانب بناء مصادر عوائد رقمية مكملة لنماذج أعمالهم، وذلك من خلال الإعلانات المضمنة داخل المحتوى، اشتراكات المعجبين، وغيرها.

الاحتفاء بشركائنا

وكي نطلق هذا المناخ المتنوع من المحتوى في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، قمنا العام الماضي بالإعلان عن عدد من الشراكات مع المؤسسات الإعلامية، صناع المحتوى، والناشرين عبر المنطقة، والذين يستخدمون Watch بصور مبتكرة لتقديم محتوى مكمل لإنتاجهم، ومنها الحلقات الرقمية الحصرية التالية after-shows لبرنامج The Masked Singer الذي تنتجه شركة ProSieben، والمسلسل البريطاني ‘Geordie More’ والمستوحى من شخصيات مسلسل Geordie Shore الشهير من إنتاج Viacom UK.

وعلى سبيل المثال توجد شراكتنا مع الشركة الإعلامية الفرنسية M6، فمنذ بداية هذه الشراكة شهدت الشركة زيادة قدرها ٢,٥ مرة في مشاهدات الفيديوهات مدة دقيقة واحدة، بينما زاد عدد متابعيهم بشكل عضوى إلى ٥,٧ مليون متابع جديد عبر مجموعة صفحاتهم على فيسبوك. المحتوى الذي وضعوه على Watch، بدءاً من صفحة France’s Got Talent (والتي وصل عدد مشاهدات فيديوهاتها إلى رقم مذهل وهو ٧٢ مليون مشاهدة!)، وبرنامج Top Chef، و Les Marseillais، هذه البرامج قامت بجذب مشاهدين جدد وانتشرت على صعيد العرض التقليدي والرقمي.

كذلك، في ألمانيا، فإن شراكتنا مع ProSiebenSat.1 أيضاً حققت زيادة تقدر بالضِعف لمحتوى الفيديوهات ذات الدقيقة الواحدة التي تنشرها هذه المؤسسة الإعلامية، إلى جانب زيادة عضوية لمتابعيها بقدر ٢,٥ مليون متابع جديد عبر صفحات برامجهم الناجحة مثل The Voice of Germany و Galileo. وبفضل هذا النجاح، قمنا بتوسعة تعاوننا معهم.

استثمارات جديدة

كنتيجة للنجاح الذي نشهده في أوروبا، فإننا نواصل العمل مع مجموعة من المؤسسات الإعلامية العالمية، والناشرين الرقميين، والستوديوهات كي ندعم ابتكار أفكار برامج وأشكال Format جديدة على Watch.

في الأشهر القادمة، وبالتعاون مع مجموعة من شركاء الصناعة، نتطلع قدماً إلى توسعة استثماراتنا عبر المنطقة عبر إضافة آلاف الفيديوهات الجديدة على المنصة، وبرامج ومسلسلات حصرية مكونة من عدة حلقات، إلى جانب استضافة محتوى يدعم برامجهم التي تعرض خارج منصاتنا بشكل تقليدي. يمكنك الاطلاع على مزيد من المعلومات حول بعض هذه الشراكات أدناه، والمزيد لا يزال في الطريق.

المزيد من الدعم للصناعات الإبداعية

كذلك ندرك أن هذه الشراكات تمثل مجرد جزء بسيط من الكم الضخم من المحتوى الذي يظهر على منصتنا. مع ظهور صناع محتوى جدد يتطلعون نحو وسائل التواصل الاجتماعي كوسيلة لبلوغ المشاهدين، فإننا نسعى باستمرار إلى إمدادهم بالمزيد من القيمة، بمن فيهم الناشرين، الشركات الإعلامية، المسارح، وغيرها.

أولاً، نود أن نمنح الشركاء الضمانات أنهم ما أن يضعوا فيديوهات على Watch، فإنهم يمتلكون حق التصرف بالكامل في طريقة إنتاج وتقديم محتواهم، وكيفية قيامهم بتوزيعه أيضاً- مع أدوات مثل Rights Manager وCreator Studio تمنح للمؤسسات الإعلامية، صناع المحتوى، والناشرين مجموعة من الخيارات للوصول إلى الرؤى، التحكم في حقوقهم، واختيار المنتجات التي تدر الأرباح عبر مختلف منصات فيسبوك التابعة لنا.

خلال الشهرين الأخيرين، قمنا بزيادة خيارات تحقيق الأرباح، وجعلناها أكثر إتاحة لنطاق متنوع من الشركاء. قمنا بإطلاق أدوات جديدة مثل   Paid Online Eventsوهي طريقة جديدة للشركاء كي يستضيفوا فيديوهات مباشرة بالمجان، و; Stars التي تدعو المستهلكين لإرسال المال لدعم صناع المحتوى خلال فيديو مباشر، كما قمنا بافتتاح برنامج Fan Subscriptions لأي صفحة معتمدة من فيسبوك في أسواق محددة.

وخلال الارتباك الذي فرضته جائحة فيروس كورونا المستجد، اتسم الابتكار الذي قدمته الصناعات الإبداعية التي هدفت إلى الترفيه عن البشر بالود والدفء، سواء عن طريق الحفلات الحية، استضافة الفعاليات الافتراضية، أو إتاحة المشاهدة بنظام البث لأهم الأعمال المسرحية، التليفزيونية، أو السينمائية الكلاسيكية. ولا يزال هذا الالتزام يدفعنا نحو ابتكار وسائل جديدة من الدعم.

وبينما نعبر هذه العلامة المميزة التي تقدر بــ١,٢٥ مليار مشاهد شهري لـWatch، فإننا نواصل التزامنا بالتعاون عن قرب مع الشركاء عبر المنطقة، وجعل الأمر أسهل لإنجاح فيديوهاتهم على فيسبوك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *