أخباراقتصاد عربى

دعماً للمركز الطبي التابع للجامعة الأمريكية في بيروت

هانيويل ترسل 25 ألف كمامة طبية إلى لبنان ضمن جهود الإغاثة الدولية

أعلنت شركة هانيويل  عن تبرعها بـ 25 ألف كمامة طبية من نوع FFP2، إلى المركز الطبي في الجامعة الأمريكية في بيروت، وذلك لدعم جهود الإغاثية الدولية في أعقاب انفجار مرفأ بيروت في مطلع الشهر الجاري.

وستوفر الكمامة التي من المتوقع أن تقوم الشركة بإرسالها إلى العاصمة اللبنانية هذا الأسبوع، الدعم والوقاية لجميع العاملين في خط الدفاع الأول لدى المركز الطبي في الجامعة الأمريكية، الذين يقومون على معالجة المصابين في الانفجار ووسط جائحة انتشار فيروس كورونا. 

وقال ميروسلاف كافيدسيف، نائب الرئيس والمدير العام لشركة هانيويل “لحلول السلامة والإنتاجية” لمنطقة الشرق الأوسط وروسيا وتركيا وأفريقيا: “نلتزم بوصفنا المورد العالمي الرائد لأدوات الحماية الشخصية بأن نقدم الدعم لخطوط الدفاع الأولى العاملين في قطاع الرعاية الصحية بكافة الأدوات التي يحتاجون إليها وبما يوفر لهم السلامة أثناء أدائهم لمهامهم الوطنية”.

وأضاف كافيدسيف: “ نفخر بأن نقدم الدعم للطاقم الطبي في المركز الطبي في الجامعة الأمريكية في بيروت الذين يعتنون بالمصابين جراء الانفجار الأخير في بيروت، ونؤكد تضامننا مع كل المتضررين من هذه المأساة”.

من جانبه، قال وليد قاطرجي نائب الرئيس المشارك لشؤون التطوير في المركز الطبي بالجامعة الأمريكية في بيروت: “يعمل أطباؤنا وممرضونا وغيرهم من العاملين في الخطوط الأمامية، بإخلاص وتفاني لعلاج المصابين جراء الانفجار على الرغم من الضغوطات التي يواجهوها من تداعيات فيروس كورونا، ونتوجه بالشكر الكبير لشركة هانيويل على تبرعها الكريم بهذه المعدات الحيوية والتي ستساعد في حماية فرقنا أثناء عملهم على توفير الرعاية القصوى للمرضى والمصابين”.

وتساعد حلول السلامة الذكية ومعدات الحماية الشخصية التي تصنعها “هانيويل”، مختلف المؤسسات والشركات في الحفاظ على سلامة وصحة عمالها أثناء العمل، حيث تشمل هذه المنتجات أجهزة الكشف عن الغازات الخطرة وحلول برامج الأمان ومعدات الحماية الشخصية مثل القفازات والنظارات الواقية والكمامات الطبية وبدلات السلامة والقبعات والأحذية الصلبة.

وتؤكد شركة هانيويل التزامها بالمسؤولية الاجتماعية لديها تجاه الشركات والمجتمع من خلال حلول Honeywell Hometown، برنامج المواطنة العالمي الفريد من نوعه الخاص بالشركات والذي يركز على تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والشمول والتنوع والإغاثة الإنسانية لتقديم نتائج مهمة وذات مغزى في المجتمعات حول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق