سياسة

تداول إصابة الناشطة المصرية إسراء عبدالفتاح بنزيف بعد “إعطائها دواء غير مناسب”.. والداخلية ترد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تقارير نقلا عن شقيقة الناشطة المصرية المتهمة، إسراء عبدالفتاح، بأن الأخيرة أصيبت بنزيف بعد إعاطائها دواء غير مناسب.

الداخلية المصرية ردت على ما يتم تداوله في بيان نشر على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، قالت فيه: “نفى مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، ما تم تداوله على إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي ’فيس بوك‘ -الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية- بشأن ادعاء شقيقة المتهمة إسراء عبدالفتاح.. بتعرض شقيقتها لنزيف إثر إعطائها دواء لا يناسب حالتها الصحية لمعاناتها من ارتفاع بضغط الدم.. مما أدى إلى تعرضها لسيولة بالدم”.

وتابع المسؤول المصري في بيان الداخلية مؤكدا أن “النزيلة حالتها الصحية جيدة جدا وفى معدلاتها الطبيعية ولا تتناول ثمة عقاقير طبية منذ بدأ محبسها لعدم معاناتها من أي أمراض عضوية”، موضحا أن “ما تم تداوله في هذا الشأن من ادعاءات يأتي في إطار نهج جماعة الإخوان والأبواق الإعلامية الموالية لها لترويج الشائعات والأكاذيب بهدف تأليب الرأي العام”.

وعُرفت إسراء عبدالفتاح (41 عامًا) باعتبارها واحدة من وجوه الناشطين الشباب في صفوف المعارضة المصرية إبان إضراب 6 أبريل/نيسان 2008، الذي يُعرف بأنه واحدًا من أقوى فعاليات الاعتراض على سياسات الرئيس الأسبق حسني مبارك، أي قبل نحو 3 سنوات من رحيله عبر ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

 

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق