مدير التحرير

وفاء رمضان

مدير التحرير

وفاء رمضان

صحة سوهاج تضبط عيادة غير مرخصة ويديرها أشخاص غير مؤهلين يدعون علاج المواطنين 

 

استطاع عدد من الأشخاص معدومي الضمير بإيهام المرضي انهم قادرون علي تخفيف آلامهم و شفائهم من المرض عن طريق جلسات للعلاج بالأكسجين و قاموا باستئجار عيادة ببدروم إحدي المستشفيات الخاصة لممارسة نشاطهم . و قاموا بعمل الدعاية والإعلان عن نشاطهم عبر وسائل التواصل المجتمعي لاستقطاب البسطاء والذين يبحثون عن اي وسيلة ممكنة للشفاء .

وفور ورود معلومات إلي مديرية الصحة بسوهاج مفادها أن هناك أشخاص يقومون بممارسة أنشطة من شأنها الاضرار بصحة المواطنين حيث أنهم إدعوا علاجهم للألم و قرحة القدم السكري و السرطان وغيرها من الأمراض مدعين علاج كل ذلك بضغط الأكسجين و عمل جلسات للمرضي بمبالغ كبيرة . وعلي الفور وبتوجيهات من الدكتور أحمد حسن ابوهاشم وكيل وزارة الصحة بسوهاج و بسرية تامة تم تكوين فريق من إدارة العلاج الحر بمديرية الصحة تحت إشراف الدكتور وكيل الوزارة و د. محمد عساف مدير إدارة العلاج الحر و بمتابعة الدكتور محمد سيد فقير مفتش العلاج الحر بمديرية الصحة و ضم كلا من الدكتورة مني عبدالناصر إبراهيم و هيثم محمد رأفت مفتشو العلاج الحر و ا. أميرة الجبالي مدير إدارة المتابعة بالمديرية و تم مداهمة المكان الممتلىء بالمرضي و ضبط الأدوات المستخدمة حيث وجد بالمكان أكياس دم فارغة وجاهزة للسحب من المرضي دون وجود أدني مستوي لاحتياطات مكافحة العدوي او الحفظ وكذلك وجود عدد من المحاقن جاهزة للأستخدام وكذلك مستلزمات طبية تستخدم في الجلسات وغيرها من الأدوات و المستلزمات و علي الفور تم تحريز المضبوطات و عمل المحاضر اللازمة واتخاذ كافة الإجراءات تجاه المخالفات و مرتكبيها .

ومن جانبة أكد وكيل وزارة الصحة أن مديرية الصحة بسوهاج تكثف حملاتها الرقابية بالتعاون مع الجهات المعنية الأخري مؤكداً أيضاً أنه لا تهاون ابدا في المساس بصحة المواطن السوهاجي و سنلاحق معدومي الضمائر واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضدهم .

وفي سياق متصل قام ” أبوهاشم” بتكريم فريق التفتيش الذي ساهم في ضبط المكان . مقدما خالص شكره وتقديره لمجهوداتهم في الحفاظ علي صحة المواطنين و حرصهم علي بذل الجهد وسعيهم الدائم للحفاظ على صحة المرضي.

فيسبوك
تويتر
واتسآب
إيميل
طباعة