أخباربنوك وتأمين

بعد نجاح خدماتها الجماهيرية..

“فوري” أول شركة ناشئة في مصر والشرق الاوسط برأس مال مليار دولار

استطاعت شركة فوري رائدة التحول الرقمي والمدفوعات الإلكترونية أن تصبح أول شركة ناشئة “startup” والوحيدة في مصر والشرق الأوسط برأس مال مليار دولار أمريكي، بعد نجاحها في الوصول إلى فئات المجتمع المختلفة بخدماتها الإلكترونية المتميزة.

وارتفعت أرباح فوري بنسبة 135.5 % خلال النصف الأول من 2020 ، لتصل إلى 85.9 مليون جنيه خلال الستة أشهر الأولى من 2020، مقابل أرباح بلغت 36.47 مليون جنيه في الفترة المقارنة من 2019
كما ارتفعت إيرادات الشركة إلى 549.26 مليون جنيه بنهاية يونيو الماضي، مقابل إيرادات قدرها 373.33 مليون جنيه في النصف المقارن من 2019.

تميزت شركة فوري منذ نشأتها بدورها المجتمعي الرائد في تسهيل الحياة على المواطنين والوقوف بجانب الدولة لتنفيذ الخطط الطموحة في الشمول المالي وخلق مجتمع غير نقدي، حيث استطاعت أن يكون لديها قائمة واسعة من الخدمات مما يسمح للعملاء باستكمال المدفوعات الخاصة بهم بسهولة في الوقت المحدد من خلال منافذ فوري أو التطبيقات المختلفة الخاصة بفوري مثل “myfawry” البوابة الإلكترونية والتطبيق الخاص بها وكذلك fawryPay””، فضلا عن ربط خدماتها بالمحافظ الإلكترونية للبنوك.

كما اتاحت فوري للمواطنين دفع فواتير الكهرباء والمياه والغاز وخدمات الاتصالات ودفع التذاكر والسياحه ومدفوعات اونلاين وخدمات أخرى متنوعة مثل التأمين ومصاريف الجامعات والتبرعات والمدفوعات المالية والبنوك ودفع الاشتراكات والاعلانات ودفع مخالفات السيارة وتجديد رخصتها، فضلا عن تميزها في إطلاق برنامج الولاء الذي يتيح للعملاء تجميع نقاط واستبدالها بسلع من خلال قائمة كبيرة من التجار.

وإلى جانب الخدمات الجماهيرية التى تقدمها فوري لتسهيل طرق الدفع على المواطنين، فإنها حققت نجاحا كبيرا في التعاون مع أكثر من 100 مؤسسة خيرية على مستوى الجمهورية لتكون منفذا وسيطا بين العملاء والجمعيات الخيرية لدفع تبرعاتهم النقدية لتصل إلى الأسر الأكثر احتياجا على مستوى الجمهورية.

كما تمكنت فوري من جذب عملائها بتقديم خدمات ترفيهية لتصل إلى قاعدة كبيرة من العملاء المحبين للفنون والرياضة لتوفر لهم حجز تذاكر السينما والمسارح ومباريات كرة القدم بطريقة أبسط وأسرع.

وكانت فوري قد طرحت ثلث أسهمها تقريبا في البورصة( 254.6 مليون سهم، فى صورة تخارج جزئى للمساهمين الرئيسيين، وبدأ التداول على سهم فوري في 8 أغسطس 2019..

صرح أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري أن الفرص السوقية مواتية حاليا للتحول الرقمي والتوسع في تقديم الخدمات الإلكترونية للجمهور بشكل سهل، فضلا عن التخطيط لزيادة الفرص الاستثمارية وتعزيز جهود المدفوعات الإلكترونية والشمول المالى، إلى جانب الوصول لأكبر عدد من المواطنين لتفعيل خدمات المدفوعات الإلكترونية، وتوسيع شبكة الوكلاء والبنوك.

وتابع: “هناك خطط استراتيجية طموحة تسعى إليها فوري باستهداف قطاعات أكبر كالتعليم والمرافق والنقل، كما نسعى إلى التركيز على دعم التحول الرقمي بالشركات وتوسيع خدمات الموبايل باعتبارها الأكثر استخداما.”

وشدد صبري على أن التوسع فى استخدام التكنولوجيا في المدفوعات الإلكترونية هو الأكثر تأثيرا لما له من دور في خفض تكلفة البيع وتقديم خدمات أسرع وأسهل للوصول إلى أكبر عدد من المستفيدين.

يذكر أن فوري هي رائدة التحول الرقمي والمدفوعات الإلكترونية تخدم أكثر من 29 مليون عميل شهريًا، مع أكثر من 3 مليون معاملة يوميًا لأكثر من 879 خدمة بما في ذلك فواتير الاتصالات، التذاكر والسياحة، المدفوعات عبر الإنترنت، مختلف المرافق، التأمين، رسوم المدارس والجامعات، التبرعات، المدفوعات المالية والبنوك، الاشتراكات والإعلانات، وتجديد رخصة السيارة، من خلال شبكة تضم أكثر من 34 بنكا رئيسيا وأكثر من 166.5 ألف منفذ بيع معتمد في جميع أنحاء مصر، وأكثر من 2500 فرع لمكاتب البريد، وأكثر من ١٥ محفظة هواتف محمولة للبنوك وشركات المحمول بالإضافة إلى منافذ “فوري بلس” على مستوى الجمهورية، وكذلك “myFawry” البوابة الإلكترونية والتطبيق الخاص بها.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق