أخبارملفات

بالإنفو جراف...

الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء خلال الفترة من 15 حتى 21 أغسطس 2020

نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً شمل إنفوجرافاً سلط من خلاله الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة 15 حتى 21 أغسطس 2020، والذي تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به سيادته من أنشطة.

وجاء في التقرير أنه تمت الموافقة على عدد من القرارات، تشمل الموافقة على مد فترة سداد مبلغ جدية التصالح على مخالفات البناء لمدة شهر، تبدأ اعتباراً من اليوم السبت 15 أغسطس، وحتى 15 سبتمبر المقبل، وكذلك قرار بأن يكون يوم الخميس 20 أغسطس، إجازة رسمية مدفوعة الأجر للعاملين في الوزارات والمصالح الحكومية والهيئات العامة ووحدات الإدارة المحلية وشركات القطاع العام وشركات قطاع الأعمال العام؛ بمناسبة عيد رأس السنة الهجرية، فضلاً عن الموافقة على مشروع قرار بشأن اتفاقية التعاون الجمركي العربي المعتمدة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي لجامعة الدول العربية في القاهرة بتاريخ 3 سبتمبر 2015، والتي وقعت عليها مصر بتاريخ 5 يوليو 2020، هذا بجانب الموافقة على مشروع قرار بشأن العفو عن باقي العقوبة بالنسبة إلى بعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد القوات المسلحة الموافق 6 أكتوبر 2020، بالإضافة إلى الموافقة على اعتبار مشروع “سوق الجملة الجديد” بمدينة برج العرب الجديدة بمحافظة الإسكندرية المسند تنفيذه إلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، من المشروعات القومية في تطبيق أحكام قانون البناء المُشار إليه.

كما شملت القرارات أيضاً، الموافقة على اعتماد قرارات اللجنة الوزارية لتسوية منازعات عقود الاستثمار المنعقدة بتاريخ 11/8/2020 فيما يتعلق بالموافقة على تعديل البند الثالث من قرار مجلس الوزراء بجلسته رقم 96 المنعقدة بتاريخ 17/6/2020، بشأن النزاع القائم بين شركات بتروكيلتيك ومصر والهيئة المصرية العامة للبترول ليصبح تفويض كل من وكيل أول وزارة البترول والثروة المعدنية، والرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للبترول بالتوقيع على عقد التسوية عن مصر والهيئة المصرية العامة للبترول، وكذلك الموافقة على مشروع عقد تسوية النزاع القائم بين هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة والشركة المصرية لنقل الكهرباء، وشركة إيطالجين الإيطالية، على أن يفوض كل من رئيس مجلس إدارة هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء، بالتوقيع على عقد التسوية، فضلاً عن الموافقة على قرار بإعفاء العقارات المبنية المُستخدمة فعلياً في الأنشطة الإنتاجية والخدمية في المجالات السياحية والفندقية وكذا قطاع الطيران من الضريبة على العقارات المبنية لمدة 9 أشهر تبدأ من مطلع ابريل 2020، وتم الاتفاق على أن تقدم الوزارات المعنية طلبات بشأن الجهات الإنتاجية والخدمية التي تتبعها، والمتضررة، لتطبيق القرار بشأنها، مع الاتفاق على عودة صلاة الجمعة في المساجد والجوامع الكبرى اعتباراً من يوم الجمعة 28 أغسطس الجاري، مع التشديد على أن يكون الفترة الخاصة بالخطبة في حدود الدقائق العشر، وسيتم تطبيق كل الإجراءات الاحترازية التي تتم في الصلوات المعتادة، مع استمرار منع إقامة أي مناسبات في دور المناسبات، واستمرار غلق أماكن الوضوء بقدر الإمكان.

واعتباراً من يوم 1 سبتمبر سيتم تطبيق الاختبار الخاص بالقادمين PCR على جميع القادمين من الخارج، وتم التوافق على أن أي قادم يجب ن يقوم بعمل الاختبار وسيتم الإعلان عنها بصفة شاملة، مع استمرار غلق الشواطئ العامة المفتوحة، والسماح بتطبيق نفس المعايير التي يتم تطبيقها في المطاعم على الحدائق ودور الملاهي التي لها أسوار ويكون دخولها بتذاكر، حيث سيتم السماح بدخول أعداد محددة من المترددين على مدار اليوم، وبنفس الشروط والإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير أنه تم عقد عدد من الاجتماعات، شملت الاجتماع الأسبوعي، بمدينة العلمين الجديدة؛ وتم فيه مناقشة عدد من الملفات المطروحة على أجندة الاجتماع مثل الزيارة الأخيرة لجمهورية السودان، ومشروع تكامل البنية المعلوماتية المكانية على المستوى القومي، وكذلك اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس “كورونا”، بمقر مجلس الوزراء بمدينة العلمين الجديدة، وبحضور عدد من الوزراء، أعقبه مؤتمر صحفي تحدث فيه عن تطورات وضع فيروس كورونا، وموقف الأدوية والمستلزمات الطبية، واتخاذ مجموعة من القرارات تضمن التوازن في التعامل مع ملف كورونا.

وتضمنت الاجتماعات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، عقد سيادته اجتماع لمتابعة جهود تنمية شمال ووسط سيناء، وذلك بحضور وزراء الكهرباء والطاقة المتجددة، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والزراعة واستصلاح الأراضي، ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ووكيل وزارة الموارد المائية والري، وعدد من مسئولي الجهات المعنية، وكذلك اجتماع لمتابعة مستجدات الموقف الطبي لمواجهة فيروس كورونا المستجد، حيث شدد سيادته خلاله على ضرورة الاستمرار في اتباع الإجراءات الاحترازية اللازمة للحفاظ على ما تحقق من معدلات منخفضة خلال الفترة الماضية، وذلك بحضور وزراء التعليم العالي والبحث العلمي، والصحة والسكان، ومستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، ورئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد الطبي، ورئيس هيئة الدواء المصرية، فضلاً عن اجتماع لمتابعة ملفات مياه الشرب والصرف الصحى، كلف فيه بسرعة البدء في التفاوض مع عدد من المستثمرين وشركات القطاع الخاص الراغبة في الاستثمار بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى، وذلك بحضور وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومسئولي قطاع المرافق بالوزارة.
وبشأن الأنشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، شملت زيارة رسمية إلى السودان برفقة وفد رفيع المستوى، ضم وزراء الكهرباء والطاقة المتجددة، والموارد المائية والري، والصحة والسكان، والتجارة والصناعة، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين من الوزارات المعنية، وكذلك عقد جلسة مباحثات ثنائية موسعة مع رئيس الوزراء السوداني، والتي بحثت أطر ومقترحات التعاون بين مصر والسودان في المرحلة المقبلة مثل تعزيز التبادل التجاري ومشروع الربط الكهربائي وسد النهضة الأثيوبي، كما عقد سيادته مؤتمراً صحفياً مشتركاً مع رئيس وزراء السودان عقب جلسة المباحثات، أكد فيه على تكليف الرئيس عبدالفتاح السيسي بتقديم كل سبل الدعم الممكن للأشقاء السودانيين في كل القطاعات التي تخدم المواطن السوداني، فضلاً عن استعراض الموقف التنفيذي لمشروعات قطاع النقل على مستوى الجمهورية، وذلك في كلمته خلال افتتاح المرحلة الرابعة من الخط الثالث لمترو الأنفاق، بتشريف الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

وتضمنت الأنشطة أيضاً وفقاً لما أبرزه التقرير، إرسال برقية للرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية؛ قدم خلالها أخلص التهاني القلبية له بالأصالة عن نفسه وبالإنابة عن أعضاء الحكومة، بمناسبة حلول العام الهجري الجديد 1442، وكذلك إرسال برقية إلى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أعرب خلالها له عن أخلص التهاني مقرونة بأصدق التمنيات بمناسبة حلول العام الهجري الجديد 1442، كما تفقد سيادته تسهيلات ميناء الحمراء البترولي بمدينة العلمين الجديدة على ساحل البحر المتوسط، حيث شهد تشغيل خط الشحن البحري بطول 8 كم والشمندورة البحرية الجديدة بالميناء، وذلك برفقة وزير البترول والثرة والمعدنية، ومحافظ مطروح، فضلاً عن إعطاء إشارة البدء لأول فعالية رياضية تقام بمدينة العلمين الجديدة، والتي انطلقت من أمام مقر مجلس الوزراء بالمدينة وحتى منطقة الملاعب بالكورنيش بحضور عدد من الوزراء والشباب، حيث شارك رئيس الوزراء في سباق الدراجات، ثم لعب كرة طائرة، وكرة قدم.

كما شملت الأنشطة استعرض سيادته تقرير من وزير التنمية المحلية بشأن الجهود المبذولة لإزالة مخالفات البناء والتعديات على الأراضي، خلال الفترة من 25 مارس حتى 17 أغسطس 2020، حيث تمت إزالة 9804 مخالفات بناء داخل الحيز العمراني و20590 مخالفة على الأراضي الزراعية وإحالة 12641 حالة للنيابة العسكرية، فضلاُ عن إلقاء سيادته كلمة عبر الفيديو كونفرانس في اجتماع هيئة مكتب قمة الاتحاد الإفريقى ورؤساء التجمعات الإقليمية الاقتصادية حول جهود مواجهة انتشار فيروس كورونا، وذلك نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث أكد أن مصر قدمت مساعدات طبية عينية لعشر دول إفريقية بقيمة تقارب 1,6 مليون دولار، وأنه جارٍ تجهيز الشريحتين الثانية والثالثة من المساعدات لـ 23 دولة إفريقية بقيمة تتجاوز 2,2 مليون دولار. بالإضافة إلى استعراض تقرير بعنوان ” 3 سنوات في خدمة المواطن” يرصد جهود منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة التابعة لمجلس الوزراء خلال الفترة من يوليو 2017 حتى يوليو 2020؛ في التعامل مع شكاوى المواطنين واستجابات الجهات الحكومية المختلفة، حيث تم استقبال 2 مليون شكوى وحسم 89% من الشكاوى الموجهة للجهات.

أما بشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء سيادته مع رئيس مجلس السيادة السوداني، ناقشا فيه نتائج المباحثات المثمرة التي أجراها مدبولي والوفد الوزاري المرافق، مؤكداً على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاستجابة لكل احتياجات الأشقاء في السودان، خاصة فيما يتعلق بتفعيل مبادرة علاج الأشقاء في السودان من فيروس سي، فضلاً عن لقاء مع النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني، أكد فيه أن هذه الزيارة ناقشت المشروعات التي يمكن تنفيذها بطريقة واقعية، مستندة إلى احتياجات فعلية للبلدين، ومن ثم سوف تنعكس آثارها الايجابية على مستوى معيشة الشعبين، هذا إلى جانب عقد لقاء مع وزير البترول والثروة المعدنية لمتابعة عدد من ملفات الوزارة، والاطمئنان على المخزون الاستراتيجي من السلع البترولية، وكذا متابعة مستجدات موقف المشروعات الجاري تنفيذها حالياً، بالإضافة إلى لقاء مع المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب لمتابعة أنشطة الأكاديمية والبرامج التدريبية المصممة لتأهيل الكوادر في مختلف قطاعات الدولة، والقيادات التنفيذية العليا، وكذا العاملين بالجهاز الإداري للدولة، وبرامج النشء والشباب.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق