أخبارفن وثقافه

” التعليم ” تفتتح أول مدرسة تكنولوجيا تطبيقية بمصر متخصصة بمجال إدارة وتشغيل المطاعم

 

تحت رعاية وإشراف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، افتتحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بالتعاون مع شركة أمريكانا ومؤسسة مصر الخير، مدرسة الشهيد النقيب أحمد تعلب الفندقية للتكنولوجيا التطبيقية، المتخصصة بمجال إدارة وتشغيل المطاعم.

ويأتي ذلك في إطار سعي وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني نحو تطوير التعليم الفني بمصر ورفع كفاءة، من خلال إطلاق العديد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية المطبقة للمعايير الدولية، والتي تقوم على الشراكة بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركات القطاع العام والخاص ومؤسسات تعليمية مرموقة؛ للحفاظ على جودة المدرسة والعملية التعليمية بها، وتهدف إلى إعداد خريجين مؤهلين للعمل بالسوق المحلى والدولي، وإعداد وتأهيل المعلمين وفق أحدث النظم والمعايير من خلال تدريبات معتمدة على أيدي خبراء من داخل وخارج مصر.

وبصدده رحب الدكتور محمد مجاهد نائب الوزير لشؤون التعليم الفني بجميع الطلاب والمعلمين ووجه الشكر نيابة عن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لجميع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس وممثلي شركة امريكانا ومؤسسة مصر الخير على تعاونهم المثمر مع الوزارة لإطلاق مدرسة الشهيد النقيب أحمد تعلب الفندقية للتكنولوجيا التطبيقية، وعما تم توفيره من تدريبات للمعلمين وإعداد مناهج دراسية متقدمة للطلاب في مجال إدارة وتشغيل المطاعم.

وفيما يتعلق بمعلمي وإداريي المدرسة، فقد أشاد مجاهد بكفائتهم وتميزهم، حيث تم أختيارهم بناءًا على إستمارة إلكترونية تم تدشينها على الموقع الرسمي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ومقابلات شخصية؛ لقياس مؤهلات وخبرات المتقدمين وقدرتهم على التواصل باستخدام الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية، وأختتم مجاهد أنه قد تم توفير العديد من المميزات لفريق عمل المدرسة، مثل التدريبات التقنية عالية الجودة على أيدي خبراء؛ لتنمية مهارتهم الفنية الأساسية وتحسين خبراتهم العملية، وتوضيح طرق وأساسيات تدريس المناهج الجديدة القائمة على نظام الجدارات لطلاب المدرسة، ذلك بالإضافة إلى إمكانية حصولهم على الحوافز المعنوية و المادية العديدة المرتبطة بالأداء.

وفي سياق متصل، قالت الأستاذة حبيبة عز مستشارة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ومنسق مشروع إصلاح التعليم أن مدرسة الشهيد النقيب أحمد تعلب الفندقية للتكنولوجيا التطبيقية، تعمل على إعداد خريجين مؤهلين بشكل كامل للعمل مجال إدارة وتشغيل المطاعم بكفاءة وفاعلية، ووفق أحدث النظم المتبعة دوليًا وذلك من خلال مراعاة تطبيق المعايير الدولية في طرق التدريس والتدريب والتقييم والمناهج الدراسية المتبعة بها، حيث سيتم تطبيق الجانب النظري بالمدرسة على أساس مناهج دراسية قائمة على نظام الجدارات والجانب العملي من خلال توفير تدريبات عملية لطلاب المدرسة بمطاعم شركة امريكانا.

وأضافت عز، أنه بالفعل قد تم قبول ما لا يزيد عن 120 طالب وطالبة ممن تقدموا للالتحاق بالمدرسة وفق أختبارات وضعتها الوزارة لجميع المتقدمين فى اللغة العربية والإنجليزية والرياضيات، بالإضافة إلي المقابلات الشخصية؛ لتقييم نسبة معارفهم وإدراكهم ومهارت التواصل لديهم، وأكملت عز بأنه سيتم توفير العديد من المميزات لطلاب تلك المدرسة مثل الحصول على شهادة مصرية ذات جودة عالمية، وتوفير تدريبات عملية بمطاعم شركة أمريكانا، والرعاية الصحية، وحصولهم على مكافئات مادية أثناء فترات التدريب العملي، ذلك بالإضافة إلي الأنشطة الفنية والرياضية والترفيهية التي تساعدهم في تطوير مهاراتهم القيادية والحياتية وزيادة ثقتهم بأنفسهم.

من جهته عبر السيد/ محمد حسن، العضو المنتدب لشركة أمريكانا، عن اعتزاز شركة أمريكانا بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ومؤسسة مصر الخير الممتد منذ فترة كبيرة لتوفير كل الإمكانيات من أجل تطوير التعليم الفني بمصر وخاصة مدارس التكنولوجيا التطبيقية التي تطبق أعلي المعايير الدولية من خلال نظام التعليم والتدريب المزدوج.
وتابع حسن قائلاً:” ليست المرة الأولي التي تتعاون فيها أمريكانا مع وزارة التربية والتعليم فنحن دائما نسعي للاستثمار في الشباب خاصة في المراحل التعليمية فلقد كانت أمريكانا من أوائل الشركات التي تعاونت مع الوزارة في مجال التدريب من أجل التشغيل وأطلقنا مبادرة رائدة في تخصص مطاعم الخدمة السريعة، كما تعاونت أمريكانا مع وزارة التعليم العالي حيث قمنا بتطوير نماذج لبرامج البكالوريوس المتخصص وبلغ خريجي هذه البرامج 5000طالب وطالبة حتي الآن.”
وأشار حسن إلي أن هذه الشراكة مع الوزارة لن تكون الأخيرة، وأنه سيتم العمل اكثر على المشاركة في تطوير التعليم المصري وبخاصة التعليم الفني .

من جانبه عبر الدكتور صابر حسن القائم بأعمال رئيس قطاع التعليم بمؤسسة مصر الخير، عن سعادته بهذه التجربة الرائدة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركة أمريكانا وتحقيق مبدأ تعاون مثلث التنمية المتمثل في المجتمع المدني والقطاع الحكومي والخاص لتنمية المجتمع المصري.

وأوضح صابر أن تلك التجربة الناجحة بدأت منذ فترة بمجمع الأميرية مؤكدا على إيمان مؤسسة مصر الخير بأن التعليم الفني هو المحرك الرئيسي لحركة التعليم بمصر .

وفي نهاية حديثه توجه الدكتور صابر حسن بالشكر لكل المشاركين بتلك التجربة الفريدة التي تجمع بين مؤسسات المجتمع المدني ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركة أمريكانا، وتمني تكرار ذلك التعاون في العديد من المشروعات خلال المرحلة القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق