مدير التحرير

وفاء رمضان

مدير التحرير

وفاء رمضان

موعد انتخابات الرئاسة بالخارج.. تبدأ فى نيوزيلندا وتنتهى بلوس أنجلوس

أقل من 72 ساعة ، تفصل المصريين عن انطلاق مارثون الانتخابات الرئاسية 2024 ، والذي يبدأ بتصويت المصريين في الخارج علي مدار أيام الجمعة والسبت والأحد المقبلين ، وسط استعدادات مكثفة من السفارات ومقار البعثات الدبلوماسية المصرية بمختلف دول العالم.

 

ووفقاً لفروق التوقيت ، تعد السفارة المصرية في العاصمة النيوزيلندية ويلنجتون أول مقر انتخابي يفتح أبوابه، حيث تبدأ في استقبال الناخبين من أبناء الجالية المصرية قرابة العاشرة مساء الخميس بتوقيت القاهرة ، فيما تعد الدائرة الانتخابية بمدينة لوس أنجلوس الأمريكية ، آخر مقر انتخابي يغلق أبوابه في تصويت المصريين في الخارج بانتخابات الرئاسة 2024.

 

وتضم قائمة المرشحين النهائية كلا من: المرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسى رمز النجمة، والمرشح الرئاسى فريد زهران رئيس الحزب المصرى الديمقراطى رمز الشمس، والمرشح الرئاسى عبد السند يمامة رئيس حزب الوفد رمز النخلة، والمرشح الرئاسى حازم عمر رمز السلم.

 

شروط وآليات تصويت المصريين في الخارج
 

وأصدرت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار حازم بدوي ضوابط لآلية تصويت المصريين بالخارج، وذلك ضمانا لصحة تصويتهم بالانتخابات داخل مقر البعثات والقنصليات ، وهي أن يقوم الناخب بتقديم إثبات شخصيته أمام لجنة الانتخاب خارج جمهورية مصر العربية ، وأن يكون إثبات الشخصية إما عن طريق بطاقة الرقم القومى سارية أو جواز السفر سارى الصلاحية مثبتا به الرقم القومى.

 

وبحسب الهيئة، فلا يشترط أن تكون بطاقة الرقم القومي سارية عند التصويت في انتخابات الرئاسة للمصريين في الخارج ، وإنما يشترط فقط في حال الاستعانة بجواز السفر أن يكون سارياً .

 

واستبقت الهيئة الوطنية للانتخابات علمية التصويت بإعلان ضوابط العملية الانتخابية ، موضحة أنه لن يسمح بالمشاركة لمن لم يسبق له استخراج بطاقة رقم قومي ، ومن هم دون 18 عاماً ، أما من تجاوز السن القانونية ويوجد اسمه ضمن قواعد بيانات الناخبين، فيمكنه التصويت في هذه الحالة، إذا كان لديه جواز سفر يتضمن الرقم القومى، بشرط أن يكون الجواز ساريا وقت التصويت.

 

وفي حال الإدلاء بالصوت في إحدى اللجان خارج مصر، وتصادف وجود الشخص نفسه في مصر أثناء انتخابات الرئاسة المصرية 2024 ، فلا يجوز للناخب الإدلاء بصوته أكثر من مرة سواء في الداخل أو الخارج، بحسب قانون الانتخابات.

 

وحددت المادة 140 من الدستور مدة ولاية رئيس الجمهورية المُنتخب، مع التأكيد على عدم جواز شغله أى منصب حزبى طوال مدة الرئاسة، حيث تقضى بأن يُنتخب رئيس الجمهورية لمدة ست سنوات ميلادية، تبدأ من اليوم التالى لانتهاء مدة سلفه، ولا يجوز أن يتولى الرئاسة لأكثر من مدتين رئاسيتين متتاليتين.

 

وتبدأ إجراءات انتخاب رئيس الجمهورية قبل انتهاء مدة الرئاسة بمائة وعشرين يومًا على الأقل، ويجب أن تعلن النتيجة قبل نهاية هذه المدة بثلاثين يوما على الأقل. ولا يجوز لرئيس الجمهورية أن يشغل أى منصب حزبى طوال مدة الرئاسة.

 

وينتخب رئيس الجمهورية وفقا للمادة (143) من الدستور، عن طريق الاقتراع العام السرى المباشر، وذلك بالأغلبية المطلقة لعدد الأصوات الصحيحة، وينظم القانون إجراءات انتخاب رئيس الجمهورية.

 

فيسبوك
تويتر
واتسآب
إيميل
طباعة