محافظات

بعد التجديدات ..وزير التعليم العالى يفتتح متحف مقتنيات جامعة الإسكندرية..صور

افتتح الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، يرافقه الدكتور عصام الكردى، رئيس جامعة الإسكندرية، ونواب رئيس الجامعة، اليوم، السبت الموافق ١٥ اغسطس ٢٠٢٠، متحف مقتنيات جامعة الإسكندرية، بالدور الخامس بمبني الادارة العامة لشئون المكتبات، ويضم مجموعة كبيرة ومتنوعة من المقتنيات الأثرية والتاريخية والمخطوطات والكتب والصور التراثية.

حيث أكد الكردي ان المتحف يضم بين جنباته مجموعة نادرة من الكنوز الثقافية والوثائق النادرة، والتي تم الحفاظ عليها بشكلها الطبيعي وتقديمها للجمهور بشكل عصري وحديث، وأيضا المجموعات الوثائقية التي يضمها المتحف مجموعة من المخطوطات النادرة المكتوبة.

وأشار إلى أن مقتنيات المتحف تخضع  إلي ترميم بشكل دوري، لتوفير الجو المناسب من حرارة ورطوبة، ولمنع تلف المخطوطات النادرة، مؤكدا أن المتحف من المتوقع أن يكون مقصداً ومزارا ثقافياً وسياحيا هاما وإضافة غير مسبوقه لجامعه الاسكندرية، وسيكون صرح أثري وعلمي عريق تفخر به جامعة الإسكندرية بما يحويه من مقتنيات تراثية قيمة ونادرة، كما سيدعم  الباحثين والأثريين  وعملية البحث العلمي في مختلف المجالات المعرفية من كافة الدول للإطلاع على مقتنياته النادرة.

وأشارت الدكتورة غادة موسى، عميد كلية الآداب ومستشار رئيس الجامعة لشئون المكتبات، إلى أن المتحف يتكون من ثلاث قاعات كبري تضم القاعه الأولي مجموعة من التراث النادر لجامعة الإسكندرية الذي يتضمن أوائل الرسائل الجامعية، وشهادات تخرج أشهر الخريجيين، وخرائط بناء الجامعة، وأهم المخطوطات فى المجالات العلمية، والكتب النادرة مثل وصف مصر والفرامانات العثمانية، والقاعه الثانية وهى مخصصة لكتب الديانات وتضم ١٠٩٥ مخطوطا باللغة العربية، و١٣٩ مخطوطا شرقيا منهم ٢٤ مخطوطا بالفارسية، و١١٥ مخطوطا بالتركية، وأضافت أن القاعه الثالثة بالمتحف تضم  الكتب التراثية وعددها ١٣٢٧ مجلدا، كما تضم مجموعات نادرة وقيمة يرجع بعضها للقرن السادس عشر والسابع عشر الميلادى.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق