سياسة

موجة من الاستقالات تضرب مجلس النواب اللبناني بعد “انفجار بيروت”.. وعضو في البرلمان: “طفح الكيل”

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – شهد لبنان موجة من استقالات أعضاء مجلس النواب، فقد أعلن عدد منهم تخليهم عن مناصبهم في البرلمان احتجاجا على ما يجري في لبنان من تبعات “انفجار بيروت”.


وقال رئيس “حركة الاستقلال” النائب ميشال معوض: “إننا أمام منظومة لا تريد إصلاحا ولا تريد أن تحارب الفساد، ولا تريد حياد لبنان وتصر ان تغرقه في الحروب والمواجهات الإقليمية خدمة لأهداف معروفة”، وفقا لوكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.


وأضاف معوض في مؤتمر صحفي قائلا: “طفح الكيل نعم طفح الكيل، أنا نائب أمثل الأمة اللبنانية كلها بحسب الدستور، وهذا يعني أنني امثل الشهداء والجرحى الذين سقطوا بمجزرة مرفأ بيروت ومن ما زالوا مفقودين، أنا امثل ال300 ألف لبناني من كل الطوائف والمناطق والطبقات الاجتماعية الذين تهجروا من بيوتهم في قلب عاصمة بلدي، انا امثل الذين خسروا جنى عمرهم وتدمرت أعمالهم وفقدوا حلمهم بأي مستقبل في لبنان، تماما مثل ما أمثل أهلي في زغرتا الزاوية”، وذلك قبل أن يُعلن تقديم استقالته.


من جانبها، قدمت النائبة بولا يعقوبيان استقالتها من البرلمان السبت، إلى جانب 3 نواب من حزب الكتائب، كما أعلن النائب أفرام نعمة استقالته وتعليق نشاطه النيابي إلى حين عقد جلسة تقصير مدة ولاية مجلس النواب، في حين كان مروان حمادة أول النواب المستقيلين.


ويحاول لبنان الاستفاقة من هول صدمة تفجير ضخم هز العاصمة، بيروت، الثلاثاء، وأودى بحياة 158 شخصا وإصابة 6000 آخرين على الأقل، ليخرج المحتجون إلى الشوارع ويجددوا حراكهم بطابع أكثر شراسة بعد أن كان قد عطل تفشي فيروس كورونا هذا الحراك في الأشهر الخمسة الماضية.  


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق