سياسة

منظمة الصحة العالمية تُرسل 20 طنًا من المساعدات الطبية إلى بيروت

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– حطّت طائرة تحمل 20 طناً من الإمدادات الصحية لمنظمة الصحة العالمية في بيروت، لدعم علاج المصابين في حادث الانفجار الهائل الذي وقع في مرفأ المدينة في 4 أغسطس آب الجاري، وستكفي هذه الإمدادات لتغطية 1000 تدخل لعلاج الرضوح و1000 تدخل جراحي للأشخاص الذين يعانون من إصابات وحروق ناجمة عن الانفجار، بحسب بيان لمنظمة الصحة العالمية، الخميس.


وقد أُرسلت هذه الشحنة جواً من مركز الإمدادات اللوجستية التابع للمنظمة في دبي في وقت سابق من ظهر الخميس، على متن طائرة تبرَّعت بها دولة الإمارات.


وقالت إيمان الشنقيطي، ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان، “قلوبنا وصلواتنا مع جميع المتضررين من جراء هذا الحدث المأساوي، ونواصل في الوقت ذاته مهمتنا لخدمة جميع أفراد الشعب اللبناني عن طريق إمدادهم بالخدمات المنقذة للحياة وخدمات الرعاية الصحية الأساسية. ونعمل عن كثب مع السلطات الصحية الوطنية، والشركاء في مجال الصحة، والمستشفيات التي تعالج الجرحى للوقوف على الاحتياجات الأخرى اللازمة، والعمل على تقديم الدعم الفوري”.


وتسبب الانفجار، في تعطل 3 مستشفيات في بيروت عن العمل وتعرض مستشفيان اثنان آخران لأضرار جزئية.


وأصبحت المرافق الصحية في جنوب صعدة، وشمال طرابلس ومرافق أخرى كثيرة، تنوء بحمل ثقيل، يُنقل حالياً المصابون إلى مستشفيات أخرى في مختلف أنحاء لبنان.


من جانبها أكدت نجاة رشدي، منسقة الأمم المتحدة في لبنان، أنه “مع ظهور تحديات جديدة ناجمة عن الحدث المدمر الأخير، تُجرى حالياً تعبئة الأمم المتحدة في لبنان والشركاء لتقديم مساعدات إنسانية فورية إلى الشعب اللبناني دعماً لاستجابة الحكومة لهذه المأساة. فنحن معاً في هذا الأمر، ونحن ملتزمون بدعم لبنان في هذا الوقت العصيب”، حسبما ورد في بيان منظمة الصحة العالمية.


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق