سياسة

الأردن يرسل مستشفى ميداني عسكري للمساعدة في علاج ضحايا انفجار بيروت

عمان، الأردن (CNN)– أعلنت الخدمات الطبية الملكية في الأردن، الأربعاء، إرسال مستشفى عسكري ميداني إلى لبنان الخميس، يضم 160 شخصا بين طواقمه، في الوقت الذي نفت فيه الحكومة الأردنية وجود أي خلافات مالية بينها وبين الشركة المشغلة لمطار الملكة علياء الدولي، دفعت إلى تأجيل عودة حركة السفر الاعتيادية.


ونعت الحكومة الأردنية على لسان وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال أمجد العضايلة خلال مؤتمر صحفي، الأربعاء، ضحايا حادث التفجير في لبنان.


وبحسب البيان الصادر عن الخدمات الطبية الملكية، فإن المستشفى الميداني سيشمل 48 سريراً، و10 أسرة عناية مركزة ICU، وغرفتين للعمليات إضافة إلى مختبر أشعة، وسيكون جاهزا لإجراء جميع العمليات الجراحية، على أن يتم نقل الطواقم على متن طائرات النقل العسكرية التابعة لسلاح الجو الملكي الأردني.


وفي هذه الأثناء، نفى وزير الصحة الأردني، سعد جابر، ما تناقلته وسائل إعلام محلية من وجود خلافات مالية بين الحكومة ومجموعة المطار الدولية المشغلة لمطار الملكية علياء الدولي، دفعت إلى تأجيل فتح المطار أمام حركة الملاحة الجوية الاعتيادية والتي كانت مقررة الأربعاء.


وقال جابر خلال المؤتمر، إن قرار تأجيل فتح المطار كان قرارا للجنة الأوبئة “بالإجماع”، إلى أجل يتم فيه دراسة التغييرات الوبائية الكبيرة.


وعن الموجة الثانية المرتقبة لجائحة كورونا في المملكة، وتوقّع منظمة الصحة العالمية إلى احتمالية إصابة 2.5 مليون أردني بالفيروس خلال شهري تموز وحزيران،  قال جابر: “صدرت كثير من التوقعات منها توقعات المنظمة وتوقعات كينغز كوليج بوفيات تصل إلى 20 ألفا.. استطعنا أن نسطح المنحنى الوبائي ووصلنا إلى مستوى وبائي ممتاز ما سمح لنا بفتح ما زاد عن 90 % من قطاعاتنا الاقتصادية”، وأضاف: “أي موضوع علمي يجب أن يعتمد من عدة مصادر وتتم مراجعته  ليتم الأخذ به”، بحسب تعبيره.


كان الوزير الأردني العضايلة، قد قال في بداية المؤتمر، إن هناك “تطورات عالمية وإقليمية وبائية مقلقة جدا”، دعت الحكومة إلى العودة إلى تشديد بعض الإجراءات محليا، من بينها تفعيل التزام الأردنيين بأدوات الوقاية من كمامات وغيرها، وكذلك إجراء تسيير الرحلات الجوية المنتظمة.


وعبّر العضايلة  عن “أسفه”، بسبب وقف إجراء تسيير هذه الرحلات، مشيرًا إلى أن “الحكومة تدرك أن القرار أربك الأردنيين في الخارج ونأسف لذلك. نعيش في ظل جائحة كورونا ولسنا في زمن مثالي، لذلك قد لا تكون كل قراراتنا مثالية”.


ونوّه العضايلة إلى أن الحكومة ستسمح للأردنيين بالعودة من الدول المصنفة بالخضراء، شريطة الخضوع للحجر الصحي لمدة أسبوع، فيما أشار إلى أن الحكومة بصدد الإعلان عن خطة لزيادة أعداد العائدين من العالقين ومن تقطعت بهم السبل في الخارج خلال الايام المقبلة.


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق