أخبار

قرار الاحتياطي الفيدرالي يسيطر على الأسواق العالمية اليوم

مباشر- أحمد شوقي: هيمن قرار الاحتياطي الفيدرالي على مجريات الأحداث في الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الأربعاء.

كما هو متوقع، قرر الفيدرالي الأمريكي تثبيت معدلات الفائدة دون تغيير عند مستوى يتراوح بين صفر إلى 0.25 بالمائة.

وأشار الفيدرالي إلى تعافي النشاط الاقتصادي والتوظيف إلى حد ما في الأشهر الأخيرة، كما تحسنت الظروف المالية.

ومن جانبه، أكد رئيس الفيدرالي جيروم باول أن تعافي الاقتصاد الأمريكي يحتاج لمزيد من الدعم المالي والنقدي المستمر لمواجهة ضربة كورونا.

مؤشرات وبيانات

ارتفعت مؤشرات “وول ستريت” في ختام التعاملات، بعد قرار الفيدرالي وبقيادة أسهم التكنولوجيا مع شهادة رؤساء آبل وفيسبوك وأمازون وجوجل أمام الكونجرس للدفاع عن سوق التكنولوجيا شديد التنافسية.

وكشفت بيانات اقتصادية عن تراجع عجز الميزان التجاري السلعي في الولايات المتحدة بعكس التوقعات، فيما ارتفعت مبيعات المنازل الأمريكية قيد الانتظار بأكثر من 16 بالمائة.

وغلب الهبوط على مؤشرات الأسهم الأوروبية في ختام تعاملات اليوم مع تطورات الفيروس.

كما تراجعت الأسهم اليابانية بنحو 1 بالمائة في ختام تعاملات اليوم مع قوة الين.

وعلى صعيد نتائج الأعمال، تحولت شركة “جنرال موتورز” للخسائر خلال الربع الثاني من العام الجاري لكنها نجحت في تجاوز التوقعات، كما سجلت “بوينج” خسائر فصلية قدرها 2.4 مليار دولار بسبب ضربة كورونا.

وفي أوروبا، تراجعت أرباح بنك “باركليز” خلال الربع الثاني من العام الجاري مع زيادة مخصصات خسائر القروض، كما سجلت “دويشته بنك” خسائر فصلية بأقل من التوقعات.

 ارتفاع النفط والذهب

ارتفعت أسعار النفط عند تسوية جلسة اليوم بعد هبوط مفاجئ للمخزونات الأمريكية من الخام.

وتراجعت مخزونات الولايات المتحدة من النفط بمقدار 10.6 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي بعكس توقعات المحللين.

في حين استقر إنتاج الولايات المتحدة من الخام خلال الأسبوع المنصرم عند مستوى 11.100 مليون برميل يومياً.

كما واصلت أسعار الذهب ارتفاعها للجلسة التاسعة على التوالي لأعلى مستوى على الإطلاق عند تسوية الجلسة مع ضعف العملة الأمريكية.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق