رياضة

لأول مرة.. قائد ليفربول يحمل درع الدوري الإنجليزي الممتاز في ليلة تاريخية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – يوم تاريخي في ملعب “أنفيلد”، لأول مرة يرفع لاعب يرتدي قميص ليفربول لقب الدوري الإنجليزي الممتاز بنسخته الجديدة، واللقب الذي لم يحققه “الريدز” في نسخته القديمة منذ 30 عاما. 

 

واستضاف الفريق الأحمر، تشيلسي، على ملعب الأنفيلد، مساء الأربعاء، في المباراة التي فاز فيها أبطال الدوري بـ5 أهداف مقابل 3. 

ويتابع عشاق ليفربول في جميع أنحاء العالم، اللحظة التي يحمل فيها قائد الفريق جوردان هندرسون، درع البطولة في نسخته الجديدة، لأول مرة في تاريخ “الريدز”.

ورغم أن هذا اللقب هو الأول لليفربول بالنسخة الجديدة، إلا أن “الريدز” تربعوا على عرش إنجلترا في 18 مرة عبر تاريخهم العريق والمليء بالإنجازات.

ليلة اليوم تاريخية بالنسبة لعشاق كرة القدم في الدول العربية أيضا، وفي مصر على وجه التحديد، إذ سيلتقط محمد صلاح صورة وهو يحمل الكأس المزين بالتاج ليكون أول لاعب عربي ومصري يُحقق هذا الإنجاز التاريخي.

وكسر مشجعو “الريدز” قواعد التباعد الاجتماعي في محيط ملعب “أنفيلد” للاحتفال بفريقهم، قبل وخلال مباراة الفريق مع تشيلسي في الدوري الإنجليزي، مما قد يُنذر بتزايد بأعداد الإصابات بفيروس كورونا بعد هذه المناسبة.

ودعت الشرطة في مدينة ليفربول، مشجعي الفريق، إلى الالتزام بتوجيهات التباعد الاجتماعي، والبقاء في المنزل، وكتب شرطة ميرسيسايد، المتواجدة في محيط ملعب الأنفيلد لتأمين المباراة، في تغريدات على تويتر، “ابق بعيدًا عن أنفيلد. حافظ على سلامتك واعتن بمن حولك”.

وأضافوا “عندما يحين الوقت المناسب، سنحتفل جميعًا معًا. في الوقت الحالي، كن آمنًا واحتفالًا في المنزل”.

 

وقال المراقب ديف تشارنوك “نحن على دراية بالتأثير الكبير الذي يمكن أن يحدثه السلوك المعادي للمجتمع على الأفراد والمجتمعات، وسنستهدف الأشخاص الذين نشتبه في تورطهم في هذا النوع من السلوك في المنطقة”.

وأضاف: “لم يكن من المهم الآن التأكد من اتباع جميعنا لنصيحة الحكومة لضمان سلامة أولئك الذين يعيشون في ميرسيسايد”.

 

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق