بترول وطاقة

برنت دون 44 دولاراً مع تنامي المخزونات الأميركية

المصدر: سنغافورة – رويترز

انخفضت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، فيما أظهرت بيانات للقطاع ارتفاع المخزونات في الولايات المتحدة متجاوزة التوقعات، بينما كبح تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا الطلب على الوقود في أكبر دولة مستهلكة للنفط في العالم.

وفي أول إيجاز صحافي بشأن التفشي منذ شهور، قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، إن جائحة فيروس كورونا قد تزداد سوءا قبل أن تتحسن، في أول إقرار في الآونة الاخيرة بتفشي المشكلة.

وأمس الثلاثاء، أظهرت بيانات من معهد البترول الأميركي، أن مخزونات الخام زادت بواقع 7.5 مليون برميل في الأسبوع الماضي، بينما كانت توقعات المحللين تشير إلى انخفاض قدره 2.1 مليون برميل.

وقال معهد البترول إن مخزونات النفط في مركز التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما زادت بمقدار 716 ألف برميل.

وهبطت مخزونات البنزين مليوني برميل بينما كان محللون استطلعت رويترز آراهم قد توقعوا انخفاضا قدره 618 ألف برميل.

وتراجعت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، بمقدار 1.4 مليون برميل متماشية مع توقعات المحللين.

وأظهرت بيانات معهد البترول أن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي انخفضت 825 ألف برميل يوميا.

ونزل خام برنت 35 سنتا ما يعادل 0.8% إلى 43.97 دولار للبرميل وفقد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 39 سنتا ما يوازي 0.9% إلى 41.53 دولار.

وارتفعت أسعار النفط بنحو دولار في الجلسة السابقة لتسجل أعلى مستوى منذ السادس من مارس.

وقال إدوارد مويا كبير محللي السوق لدى أواندا في نيويورك “وصل الاتجاه الصعودي للخام لنهاية الطريق بعد تقرير معهد البترول الأميركي الذي أظهر زيادة حادة للمخزونات وتحذير الرئيس ترمب من احتمال تفاقم جائحة كورونا في الولايات المتحدة”.

وتابع “تلقت توقعات الطلب على الخام ضربة مزدوجة من ما قد تكون أكبر زيادة في المخزونات منذ مايو إذا أكدت إدارة معلومات الطاقة تقرير أمس وتصريحات ترامب المتشائمة بشأن الفيروس”.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق