أخبار

رئيس الوزراء يتسلم من الأب ميخائيل وسام الدير من الطبقة الأولى للشهيدة سانت كاترين

الأب ميخائيل: كانت إرادة الله لهذا المكان المبارك أن تلتقي الأديان السماوية الثلاث التي نزلها الله على البشرية واختار هذا المكان ليكون في مصر

خلال تفقد رئيس الوزراء أعمال تطوير دير سانت كاترين، تسلم الدكتور مصطفى مدبولى  من الأب ميخائيل، وكيل دير سانت كاترين، وسام “الدير من الطبقة الأولى للشهيدة سانت كاترين”.

وألقى الأب ميخائيل، وكيل دير سانت كاترين، كلمة عبر فيها عن ترحيبه بزيارة رئيس الوزراء، وقال: “نرحب بكم وبزيارتكم لتفقد برنامج التطوير الذي أمر به الحبيب صاحب الفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك على الرغم من كثرة ارتباطاته، إلا أنه دائما ما يُبدي اهتمامه بمدينة سانت كاترين بجنوب سيناء”.

وأضاف وكيل دير سانت كاترين: هذا هو أقدم دير مسيحي على مستوى العالم، مُشيراً إلى أن الدير تم بناؤه تكريماً للنبي موسى الذي كلم ربه، ولأول مرة تتقابل الأرض مع السماء، وكانت إرادة الله لهذا المكان المبارك أن تلتقي الأديان السماوية الثلاث التي نزلها الله على البشرية واختار هذا المكان ليكون في مصر.

وفي كلمته، قدم وكيل دير سانت كاترين الشكر إلى رئيس الوزراء والحكومة لاهتمامها وحماية مختلف الشعائر الدينية على أرض مصر المباركة، داعياً الله أن يتراجع الفيروس المنتشر لعودة السياحة الدينية مرة أخرى.

وفي ختام كلمته، قال الأب ميخائيل لرئيس الوزراء: “لكم تحياتنا واحترامنا المتواضع من داخل دير سانت كاترين، ونُهدي لكم وسام الدير من الطبقة الأولى للشهيدة سانت كاترين، ولكم منا دوام الصحة والعافية ونجاح أعمالكم الوطنية، والتقدم، والقوة، والسلام، والمباركة من الله، وخاصة لفخامة  الرئيس عبد الفتاح السيسي”.

وقدم رئيس الوزراء الشكر للأب ميخائيل ولكل رهبان الدير على حفاوة الاستقبال، مُشيراً إلى أن الدولة مهتمة بتطوير الدير وكذا المدينة كلها.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق