أخبارصناعة

خلال معرض (أجرينا) 2019

” إيفونيك ” تعرض أهم تقنيات تغذية الحيوان في المعرض الدولي لإدارة وإنتاج الدواجن والحيوانات والأسماك

  • عرض تقنية التربية الدقيقة للماشية ومنتج الإيكوبيول
  • أهمية السوق المصري في هذا المجال
  • استمرار الشركة في تقديم الدعم لمعرض أجرينا على مدار عامين.

تعرض إيفونيك، وهي أحدى الشركات الرائدة المتخصصة في مجال الكيماويات على مستوى العالم، آخر ابتكاراتها في مجال التغذية الحيوانية في المعرض الدولي لإدارة وإنتاج الدواجن والحيوانات والأسماك (أجرينا) هذا الشهر.

وستسلط الشركة الضوء على أهم تقنيتين في قطاع الماشية – التربية الدقيقة للماشية ومنتج الإيكوبيول- في هذا المعرض الإقليمي المهم.

تزداد إدارة تربية المواشي تعقيدًا بمرور الوقت، لذا طورت شركة إيفونيك لتغذية الحيوان حلولًا تعتمد على التقنيات الحديثة مثل أجهزة الاستشعار والبرمجيات لتسهيل عملية التغذية، يمتد النهج المعروف بالتربية الدقيقة للماشية إلى ما هو أبعد من تجميع البيانات فقط، فيجمع بين الدراية العلمية وخدمات الأحماض الأمينية المثبتة والمفاهيم الغذائية والصحية المبتكرة، ويدمج كل ذلك في حلول رقمية محددة تسمح بفهم أفضل لحالة الحيوان.

يعد منتج الإيكوبيول واحدًا من إضافات الأعلاف ويتكون من بكتيريا أمايلوليكيفاسيانس العضوية “ Bacillus amyloliquefaciens ” (مجموعة المزارع النمطية الأسبانية 5940) الطبيعية سريعة النمو التي يمكنها تحسين الحالة العامة للحيوانات وتساعد المنتجين على حل التحديات المتعلقة بالجودة والربحية والاستدامة.

كما صرح أحمد خاطر، المدير التقني للحلول الصحية المعوية في شركة إيفونيك قسم تغذية الحيوان في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، قائلًا “شاركنا في معرض أرجينا خلال العقدين الماضيين لأننا نرى أنه منصة ممتازة لعرض ما نقدمه للسوق المصري.”

وأضاف خاطر “يعتبر السوق المصري مهم للغاية في هذا المجال نظرًا للطلب المتزايد باستمرار على قطاع الغذاء بسبب النمو السكاني السريع، وقد أبدت شركة إيفونيك لتغذية الحيوان التزامًا مستمرًا بالسوق المحلي منذ أن بدأنا البيع هنا لأول مرة في ستينيات القرن الماضي.”

يقام معرض أجرينا بين السابع عشر والتاسع عشر من شهر أكتوبر في مركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

لمعرفة المزيد عن أحدث حلول شركة إيفونيك لتغذية الحيوان في مصر، يرجى زيارة منصتنا (بي 8 سي – قاعة 1).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق