مقالات رأي

السيسي و عجلة الزمن.

12:25 ص

هل من الممكن أن تعود عجلة الزمن للوراء؟

كثير من الأحيان نتمني أن تعود عجلة الزمان للوراء لاسترجاع  الذكريات و الأحداث  الجميلة   و كم تمنينا أن تعود القاهرة لرونقها  والي نظافة شوارعها و روعة مبانيها و أناقة حدائقها و انتظام حركة المرور بها كما كانت في الماضي.
من منا لم يتمني أن يعيش في القاهرة عام ١٩٢٥ ؟! نفس العام الذي فازت فيه القاهرة و  تم اختيارها اجمل مدن العالم متفوقة علي  دول المتوسط و اوروبا من حيث النظافة و الأناقة و انتظام حركة المرور  و هندسة المباني الرائعة لدرجة انه عندما كان يتم تجميل مدينتي لندن و باريس كانوا يفتخرون أنها نظيفة و راقية مثل القاهرة و كانت الجائزة عبارة عن ثلاثة كؤوس من الذهب يصل وزنهم ٥٤كيلو ذهب صافي و موجودين الان  بمتحف المجوهرات الملكية.
و  هل احد لديه مصباح  علاء الدين أو العصا السحرية ليستطيع أن يعود بالقاهرة كل هذه السنوات من الزمن و يستعيد مكانتها؟!
نعم يوجد شخص ما  يعشق تراب هذا الوطن و ابن هذا البلد  و بقرار واحد منه بدأ هذه المهمة الشاقة .
أنه الرئيس عبد الفتاح السيسي  و الذي أصدر قرارا عظيما منذ  شهور بمنع البناء لمدة ٦ أشهر و تلاه بقرار اخر بعدم منح تراخيص بناء   بالقاهرة  و الجيزة و الاسكندرية و ايقافها تماما في بعض الاماكن و إعادة اشتراطات التراخيص الجديدة  بالإضافة إلي إعادة   توزيع  الكثافة السكانية مرة اخري و ذلك كما قال القائد “علشان الناس تقدر تعيش” .
 قائد لانه فكر في  شعبه أن يعيش عيشة كريمة و بني لهم مدن جديدة و نقلهم من العشوائيات الي بيوت تليق بهم كمصريين  و بني الكباري و محاور و انفاق و محطات كهرباء و اخري للمياه و الصرف صحي و مستشفيات و مدارس و  أندية  كل ذلك في فترة لم تتجاوز ٦سنوات  من حكمه غيره من رؤوساء سابقون لم يفعلوا ما فعله للمصريين في هذه الفترة الزمنية ، و كأنه امتلك عجلة الزمن و   الفانوس و العصا السحرية بالفعل.
تحيا مصر…..تحيا مصر…..تحيا مصر

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق