مدير التحرير

وفاء رمضان

مدير التحرير

وفاء رمضان

الجيش الأمريكي يعلن مقتل قيادي في”داعش” و10 من معاونيه في عملية بالصومال

الجيش-الأمريكي-يعلن-مقتل-قيادي-في”داعش”-و10-من-معاونيه-في-عملية-بالصومال

(CNN) — قال مسؤولان كبيران في الإدارة الأمريكية، يوم الخميس، إنه تم تنفيذ عملية عسكرية أمريكية في شمال الصومال أسفرت عن مقتل قياديا بارزا في تنظيم “داعش” و 10 من معاونيه، يوم الأربعاء.

وذكر مسؤول أن القيادي “الداعشي” الذي قتل خلال العملية هو بلال السوداني وكان يقوم بـ”دعم توسع داعش وأنشطته في جميع أنحاء إفريقيا وخارجها من الصومال”.

وبحسب المسؤول، كانت القوات الأمريكية مستعدة للقبض على السوداني، لكن “الرد المعادي” أدى في النهاية إلى مقتله، فيما لم يقتل أي من الجنود أو المدنيين الأمريكيين.

وأضاف المسؤول أن بلال السوداني “كان متورطا في تمويل شبكة من المنتسبين لداعش في جميع أنحاء العالم، حيث كان التنظيم يتوسع بما في ذلك في أفغانستان”.

ولفت إلى أن وزارة الخزانة الأمريكية أصدرت عقوبات ضد السوداني في عام 2012 لمساعدته مقاتلين أجانب على السفر إلى معسكر تدريب وتسهيل تمويل التنظيم.

وقال مسؤول أمريكي ثاني إن الولايات المتحدة أخطرت اثنين من شركاء مكافحة الإرهاب، بما في ذلك الحكومة الصومالية.

وأعلنت القيادة الأمريكية لأفريقيا (أفريكوم) عن العملية، يوم الخميس، وقالت إن الجيش الأمريكي “نفذ عملية ناجحة لمكافحة الإرهاب في الصومال ولم يصب أو يقتل أي مدني”.

ومن غير المعتاد أن تنفذ الولايات المتحدة عملية ضد “داعش” في الصومال، حيث تركزت العمليات العسكرية عادة على مقاتلي حركة “الشباب” الإرهابية.

ومن جانبه، قال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، في بيان، إن الجيش الأمريكي شن عملية هجومية في شمال الصومال أسفرت عن مقتل عدد من أعضاء “داعش”، وأكد أن العملية “تجعل الولايات المتحدة وشركائها أكثر أمانا، وتعكس التزامنا الثابت بحماية الأمريكيين من تهديد الإرهاب في الداخل والخارج”.

وتأتي الضربة بعد أن قتلت القوات الأمريكية اثنين من كبار قادة “داعش” في غارة جوية في سوريا قرب نهاية العام الماضي مما أسفر عن مقتل “أبو علاء”، أحد كبار قادة “داعش” الخمسة بالإضافة إلى مسؤول آخر في التنظيم.

وتمثل العملية استمرارا لاستراتيجية إدارة جو بايدن لمواجهة التهديدات الإرهابية.

فيسبوك
تويتر
واتسآب
إيميل
طباعة