أخباربرلمان

يسري المغازي: عيد الشرطة مناسبة وطنية شامخة للاحتفال ببطولات وتضحيات رجال الداخلية

 

هنأ النائب يسري المغازي، رئيس لجنة الشؤون العربيه بمجلس النواب، الرئيس السيسي رئيس الجمهورية، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وضباط وجنود وافراد رجال الشرطة البواسل بمناسبة العيد الـ71 للشرطة المصرية الباسلة، قائلا إنه عيد للوطن بكامله، وهكذا ظل طوال العصور، قبل وجود محاولات خبيثة وشاذة، حاولت هدم الشرطة المصرية لشيوع الفوضى في أعقاب أحداث 2011.

وقال المغازي، في تصريح صحفي له اليوم، إن الوطن يحتفل بعيد الشرطة والذكرى الـ71 لهذه الملحمة، ليتذكر ملاحم حقيقية وتضحيات قدمها رجال الأمن على مدى العصور، من أجل الوطن واستقراره وإجهاض المخططات العدائية والإرهابية ضد مصر.

وأشار رئيس عربية البرلمان، إلى أن الدور الذي لعبه رجال الشرطة والقوات المسلحة المصرية في التصدي للإرهاب لسنوات، وتطهير مصر من دنس الإرهاب والجريمة، دور سيخلده التاريخ ويحفظه، مشيدا بتوجيهات الرئيس السيسي وعنايته بجهاز الشرطة، وحضور مناسبات تخريج ضباطه، فالأمن هو ضمان الاستقرار والتنمية وبقاء الوطن قويا وقادرا.

ونوه المغازي، بتوجيهات الرئيس السيسي بصناعة أعمال تلفزيونية عن بطولات رجال الشرطة وتضحياتهم حتى تعرفها الأجيال الجديدة، قائلا إن الشرطة المصرية الباسلة حافظت على الوطن بتوجيهات القيادة السياسية من مؤامرة سافرة.

واختتم المهندس يسري المغازي، بالتأكيد على أن يوم 25 يناير من كل عام، سيظل يرمز لبطولة ضخمة حدثت في الإسماعيلية ضد الاستعمار، للحفاظ على مؤسسات الدولة وحمايتها من أي عدوان، لافتا إلى أن مصر لا تنسى جهود أبنائها وتضحياتهم مهما مر عليها الزمن.

كما شدد على أن إحياء عيد الشرطة هو تذكر واحتفال بهذه البطولات الخالدة وتكريم أرواح أصحابها والشهداء من أسر الشرطة المصرية، الذين قدموا الغالي والنفيس فداء الوطن.

Print Friendly, PDF & Email