بانوراما خبرية

أوكرانيا تعبر عن “خيبة أملها” لعدم إعلان ألمانيا موقفها من إمدادها دبابات “ليوبارد”

(CNN)– أعرب نائب وزير الخارجية الأوكراني، أندريه ميلنيك، عن إحباطه من عدم اتخاذ ألمانيا قرارًا حول ما إذا كانت سترسل دبابات “ليوبارد 2” إلى كييف، حسبما بيّن في مقابلته مع شبكة CNN.

ووصف ميلنيك، في حديث إلى مذيعة CNN أيسا سورس، الجمعة، عدم اتخاذ ألمانيا قرارًا بأنه “محبط”، بعدما أشاد في البداية بعزم المملكة المتحدة المضي قدمًا في تعهدها بإمداد أوكرانيا بدبابات “شالنغر 2″، مضيفًا أنه يأمل أن تدفع الخطوة دولا أخرى إلى أن تحذو حذوها.

وتعد المملكة المتحدة “أول دولة تسلم دبابات المعارك الرئيسيىة شالنغر 2، وهذا ربما يثير، كما نأمل، دولا أخرى، لكن للأسف ليس من ألمانيا حتى الآن”، بحسب ميلنيك، الذي ذهب إلى وصف غياب موقف ألمانيا بأنه “خيبة أمل كبيرة للأوكرانيين”.

وفشلت ألمانيا أيضًا في التوصل إلى اتفاق مع كبار حلفائها الغربيين بشأن إرسال “ليوبارد 2” إلى أوكرانيا، على الرغم من الضغط المتزايد من حلف الناتو وكييف لزيادة مساعداتها العسكرية قبل الهجوم الروسي المحتمل في فصل الربيع.

صرح وزير الدفاع الألماني المعين حديثًا بوريس بيستوريوس، للصحفيين على هامش اجتماع دفاعي عالي المخاطر، في قاعدة رامشتاين الجوية في ألمانيا يوم الجمعة بأنه لم يتم اتخاذ أي قرار بعد بشأن إرسال دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا.

في مقابلته مع سواريس، أعرب ميلنيك كذلك عن خيبة أمل أوكرانيا إزاء إعلان ألمانيا بينما كان يأمل في أن تقدر ألمانيا مخاوف أوكرانيا ولا يزال بإمكانها أن تقرر إرسال دبابات ليوبارد.

ذكرت شبكة CNN، الجمعة، أن المسؤولين الألمان أشاروا إلى أنهم لن يرسلوا دباباتهم من طراز ليوبارد إلى أوكرانيا أو يسمحوا لأي دولة أخرى بها دبابات ألمانية الصنع في مخزونهم بالقيام بذلك ما لم توافق الولايات المتحدة أيضًا على إرسال دبابات إم 1 أبرامز إلى كييف.

بينما نفت ألمانيا المزاعم بأنها تتباطأ.

قال أوكسانا ماركاروفا، السفيرة الأوكرانية لدى الولايات المتحدة، لمحطة CNN، الجمعة، إن “الوقت جوهري” في إدخال الدبابات الغربية إلى أوكرانيا قبل أن تشن روسيا هجومًا متوقعًا في الربيع.

وقالت ماركاروفا: “نحن بحاجة إلى هذه الدبابات الآن”.

وأضافت ماركاروفا: “هناك حاجة ماسة للدبابات الآن، حتى يمكن حماية المدافعين الشجعان. حتى نتمكن من المناورة، يمكننا إطلاق النار وفي الواقع يمكننا العودة إلى الهجوم المضاد ويمكننا استباق الهجمات المستقبلية التي تخطط روسيا بالفعل للتوسع خلال الربيع”.

Print Friendly, PDF & Email