حوادث

النيابة تحبس ” احمد بسام ” لاعتدائه جنسيًا و”هتك عرض” فتيات وطفلة “تحت التهديد”

1:06 ص

أمر النائب العام المصري المستشار حمادة الصاوي، الاثنين، بحبس شاب كان أثار جدلا في البلاد طول الأيام الأخيرة، في اتهامه بـ”مواقعة فتاتين بغير رضاهما، وهتكه عرضهما وفتاة أخري بالقوة والتهديد”، إحداهن لم تبلغ 18 عامًا.

وقال بيان للنيابة العامة المصرية، الاثنين، إن المتهم الصادر قرار بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات، هدد أيضًا “فتيات أخريات بإفشاء ونسبه أمور مُخدشة لشرفهن، وكان ذلك مصحوبًا بطلب ممارسته الرذيلة معهن وعدم إنهاء علاقتهن به، وتحريضهن على الفسق بإشارات وأقوال”.

إضافة إلى “تعمده” إزعاج ومضايقة هؤلاء الفتيات عبر إساءة استعمال أجهزة الاتصالات، فضلا عن تعديه بذلك على “مبادىء وقيم أسرية في المجتمع المصري، وانتهاكه حرمة حياتهن الخاصة”، حسب البيان.

وأشارت النيابة المصرية إلى أنها استعمت إلى أول شاكية أبلغت النيابة بما تعرضت له من قبل المتهم، الذي يدعى أحمد بسام زكي، في نوفمبر تشرين الثاني 2016.

كما لفتت النيابة أنها استعمت إلى شهادات 4 فتيات وطفلة كُن قد تقدمن ببلاغات ضد المتهم.

وأكدت النيابة تأييدها لما أكده الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية حول كون التحرش “منافيًا لقيم الأديان السماوية ومبادىء الإنسانية”، ورفضها توجيه اللوم إلى الفتيات المجني عليهن، أو تبرير ما حدث لهن بأي أسباب.

يواجه الشاب، الذي ينتمي إلى أسرة ذات نفوذ اجتماعي كبير، اتهامات من عشرات الفتيات، بحسب شهادات جرى تداولها، اتهمنه بالتحرش واغتصاب بعضهن.

وعبر الفضاء الافتراضي، مازالت هناك عاصفة مُستمرة من الجدل في مصر، انضم إليها فنانون ومشاهير، بعد نشر الشهادات الصادمة، التي كان ظهورها الأول عبر انستغرام.

العاصفة لم تتوقف عند الناجيات من وقائع الاعتداء المنسوبة للشاب، حيث روت فتيات أخريات حالات تحرش واعتداءات جنسية تعرضن لها من أشخاص آخرين في الشارع والعمل والمنزل.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق