بانوراما خبرية

بينهم نيمار دا سيلفا.. رفاق ليونيل ميسي في نادي باريس يستقبلونه ويقيمون له ممرا شرفيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — عاد اللاعب ليونيل ميسي إلى مركز تدريب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بعد فوزه بلقب كأس العالم 2022 مع منتخب الأرجنتين الشهر الماضي.

وورد في تغريدة من الحساب الرسمي للنادي الباريسي، يوم الأربعاء، ما يلي: “مرحبا بك يا ليو”، مصحوبا بمقطع فيديو للاعب البالغ من العمر 35 عاماً وهو يصل إلى المجمع.

ويُظهر منشور منفصل صورا لميسي يتم استقباله من قبل زملائه في غرفة الملابس، بما في ذلك النجم البرازيلي نيمار، إضافة لفيديو آخر أظهر إقامة ممر شرفي له بمناسبة عودته بعد فوزه بمونديال قطر.

ويعود ليونيل للنادي الفرنسي في وقت مهم، إذ خسر الفريق لأول مرة هذا الموسم أمام لانس نهاية الأسبوع الماضي، نتيجة لذلك، تقلص تقدم باريس سان جيرمان في صدارة جدول الدوري الفرنسي إلى أربع نقاط فقط، ومباراة الفريق المقبلة ستكون ضد شاتورو في كأس فرنسا يوم الجمعة.

وتأتي عودة ميسي إلى باريس بالتزامن مع إعلان منافسه منذ فترة طويلة، كريستيانو رونالدو، انضمامه لناديه الجديد النصر.

ووقع النجم البرتغالي مع النادي السعودي الأسبوع الماضي، بعد خروجه البارز من نادي مانشستر يونايتد في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام الماضي.

وفي يوم الثلاثاء، تم تقديم اللاعب البالغ من العمر 37 عاما للجماهير في الرياض، في إشارة إلى إنجازاته المتعددة على أرض الملعب حول سبب انتقاله من أوروبا.

وقال كريستيانو رونالدو: “أنا فخور جدا باتخاذ هذا القرار الكبير في حياتي، في كرة القدم في أوروبا تم إنجاز عملي”، مضيفا: “لقد لعبت لأهم الأندية في أوروبا، وبالنسبة لي الآن هذا تحد جديد”.

وأتم رونالدو: “أتيحت لي العديد من الفرص في أوروبا، والعديد من الأندية، في البرازيل وأستراليا والولايات المتحدة وحتى في البرتغال، حاولت العديد من الأندية التوقيع معي، لكنني أعطي الكلمة لهذا النادي، لإتاحة الفرصة”.

Print Friendly, PDF & Email