اقتصاد عربى

بزيادة 8% عن العام 2019

5129 عضوية بــ “غرفة الشارقة” الشهر الماضي

 

بلغ عدد العضويات الجديدة والمجددة إلكترونيا التي أنجزتها غرفة تجارة وصناعة الشارقة خلال شهر يونيو الماضي (5129) عضوية، منها (207) جديدة و(4922) مجددة، محققة زيادة بنسبة 8% مقارنة بنفس الفترة في العام الماضي، والذي سجلت خلاله ( 4732 )عضوية، ماعكس الكفاءة العالية في البنية التحتية الرقمية للغرفة، وجودة وسلاسة خدماتها الذكية والإلكترونية التي ساعدت قطاع الأعمال على إنجاز معاملاتهم بسهولة، وفي دلالة واضحة على استدامة نمو بيئة الأعمال في الشارقة وتنافسيتها العالية في هذه الظروف الاستثنائية المرتبطة بانتشار فيروس كورونا المستجد.
كما حققت الغرفة زيادة في عضويات المناطق الحرة خلال الفترة المذكورة بنسبة 23% مسجلة (208) عضويات مقارنة (بـ168) عضوية العام الماضي، فيما بلغ عدد شهادات المنشأ الصادرة (5564) شهادة في المركز الرئيسي وفروع الغرفة في خورفكان وكلباء والذيد.
حلول مبتكرة
وفي هذا السياق أكد سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة ، الحرص على تسخير جميع التقنيات والحلول المبتكرة، والأدوات الذكية لتحقيق النجاح، لافتاً الى عمل جميع أقسام الغرفة باحترافية وتنسيق تام خلال فترة العمل عن بعد عملا بالإجراءات الاحترازية خلال جائحة “كورونا”، وذلك خدمة لأهداف إمارة الشارقة ودولة الإمارات لمواجهة هذه الأزمة العالمية.
وأشار إلى أن غرفة الشارقة أكدت دورها كشريك استراتيجي داعم لقطاع الأعمال في الإمارة خلال أزمة كوفيد 19، من خلال التوجه الاستباقي في التحول الرقمي الكامل بنسبة 100% في خدماتها لإنجاز كافة الأعمال بتميز وجودة وسرعة عالية، للتسهيل على أعضائها والشركات المنتسبة إليها، وتوفير كافة الوسائل الممكنة لإنجاز معاملاتهم بكل سهولة.
ولفت العوضي، إلى أن الغرفة أنهت كافة الاستعدادات لعودة موظفيها إلى مواقع عملهم في مختلف الإدارات والأقسام، بعد تهيئة الأجواء لبيئة آمنة، واتخاذ التدابير الاحترازية المختلفة، وتحقيق مبدأ التباعد الجسدي، للحفاظ على صحة وسلامة الجميع، من موظفين ومراجعين، وفي إطار ما ينشده للجميع، وتنشده الجهات المختصة والمعنية على مستوى الدولة، ومستوى إمارة الشارقة.
وأوضح أن عودة الموظفين للعمل من المقار الحكومية، مثلت خطوة مهمة على طريق عودة الحياة إلى طبيعتها، منوها بكافة القرارات التي اتخذت والمبادرات والمحفزات التي أطلقت والتي ساهمت في إعادة تحريك العجلة الاقتصادية من أجل تحقيق الازدهار وتعزيز النمو عبر احتواء تأثير أزمة كورونا لتظل إمارة الشارقة تقوم بدورها الحيوي في حركة الاقتصاد العالمي كمركز تجاري واستثماري دولي يربط أسواق ومناطق العالم كافة.
خدمات متكاملة
وتجدر الإشارة إلى أن غرفة الشارقة توفر لمجتمع الأعمال عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي باقة متكاملة من الخدمات التي تشتمل على إتمام شهادات المنشأ والعضويات وتصديق كافة المعاملات إلكترونيا والتي تضم صحة التصديق على التوقيع، والكفالة الشخصية، وإذن القاصر، واستخراج صورة طبق الأصل، وموافقة ولي الأمر، والمعاملات الخارجية، إلى جانب إمكانية الدفع الإلكتروني من خلال البطاقة الإئتمانية أو الدفع المسبق من حساب الشركة المسجلة، ومن ضمن الإجراءات التي اتخذتها الغرفة نقل خدمة “روبوت بارق” الخاص بطباعة شهادات المنشأ إلى مدخل الغرفة الرئيسي كخيار آخر للمتعاملين، فضلا عن الربط الإلكتروني مع مراكز “تسهيل” في المنطقة الشرقية بالذيد وكلباء وخورفكان وذلك لإتمام جميع خدمات الغرفة من تلك المراكز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق