بانوراما خبرية

انفجارات في كييف.. وضربات روسية على مناطق أخرى في أوكرانيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قال رئيس بلدية كييف الأوكراني، فيتالي كليتشكو، في بيان بثته قناته الرسمية على تليغرام، إن الانفجارات أدت إلى مقتل شخص واحد على الأقل وإصابة 20 آخرين بجروح في العاصمة الأوكرانية كييف، السبت.

وقال إنه من بين المصابين العشرين، تم نقل 14 إلى المستشفى، بينما تلقى ستة آخرون رعاية طبية على الفور.

وأضاف كليتشكو أن العديد من المباني المدرسية في العاصمة أُصيبت بأضرار بالغة جراء الانفجارات.

وأوقفت صفارات الإنذار، التي تم تفعيلها في وقت سابق عقب الهجمات، في كييف.

لاحقا، أشار كليتشكو إلى أنه “حاليًا، 30٪ من المستهلكين (في كييف) بدون كهرباء”.

في سياق متصل، قال رئيس الوزراء الأوكراني، دينيس شميهال، إنه مع اقتراب عام 2022 من نهايته في أوكرانيا، تريد روسيا التسبب في الظلام وإلحاق الضرر بالبلاد من خلال استمرار الهجمات.

وقال شميهال في منشور على تليغرام، إن موسكو تعتزم “ترهيبنا وتركنا في الظلام للعام الجديد وإلحاق أكبر قدر ممكن من الضرر بالبنية والتحتية المدنية”.

إلى جانب كييف، نفذت روسيا هجمات عديدة في مختلف أنحاء أوكرانيا، السبت، شملت مدينة ميكولايف جنوبي البلاد، ومنطقة خميلنيتسكي إلى الغرب. وأسفرت الضربات عن حدوث عدد من الإصابات.

وقال فيتالي كيم، رئيس الإدارة العسكرية لمنطقة ميكولايف، في رسالة عبر تليغرام، إن “المحتلين لا يقصفون البنية التحتية الحيوية فقط.. في العديد من المدن، ضربوا مناطق سكنية وفنادق ومرائب وطرقًا”.

Print Friendly, PDF & Email