أخبارصناعة

تي سي أي سنمار للكيماويات تصدر تقرير الاستدامة الرابع بعنوان “الطريق نحو الإنتاج الأخضر


أصدرت شركة تي سي آي سنمار للكيماويات، أكبر شركة منتجة للصودا الكاوية في مصر وأكبر شركة منتجة لمادة البولي فينيل كلورايد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تقريرها الرابع للاستدامة بعنوان “الطريق نحو الإنتاج الأخضر” والذي يأتي متوافقًا مع معايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير (GRI)، وتماشيًا مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة وكذا استراتيجية التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030”.

سلط التقرير الضوء على الإنجازات التي حققها تي سي آي سنمار للكيماويات فيما يتعلق بأداء الاستدامة لديها خلال العام المالي المنتهي في مارس 2022. إذ أشار إلى التحسن الشامل في أداء الشركة بما يتماشى مع اعتماد معايير بيئية قياسية، مسجلًا خفض البصمة الكربونية واستهلاك المياه مقارنة بعمليات العام الماضي. وأضاف تقرير هذا العام دور الطاقة المتجددة، مبرزًا التزام الشركة الراسخ بإرشادات التنمية المستدامة من منظور بناء القدرات، إلى جانب انتهاج أفضل الممارسات.

بهذه المناسبة، أعرب السيد/ بي إس جايارامان، رئيس مجلس إدارة شركة تي سي آي سنمار للكيماويات، عن فخره بالإنجازات والنجاحات التي حققتها الشركة خلال العام المالي 2021-2022، واصفًا إياه بعام استثنائي، قائلًا: “يعد هذا العام علامة فارقة لشركة تي سي آي سنمار، إذ تمكنت الشركة من تجاوز الأوقات العصيبة بما في ذلك زيادة التكاليف الإجمالية لا سيما الشحن والنقل، وانخفاض إنتاج البولي فينيل كلوريد (PVC) نتيجة للمشكلات الفنية التي ظهرت في العمليات التشغيلية لعمليات أنتاج مونومر كلوريد الفينيل (VCM). على الرغم من ذلك، تمكنا من تدبر العمليات التشغيلية وتطوير منتجات وتقنيات مبتكرة ومخصصة لتلبية احتياجات عملائنا.”

وأضاف جايارامان: “وانطلاقًا من فهمنا لاحتياجات العملاء المتزايدة لحلول أكثر استدامة، نجحنا في تقديم نوعين إضافيان من البولي فينيل كلوريد، وهما: K value 57 (K-57) و K value 70 (K-70) للكابلات، إلى جانب مواصلة إنتاج K value 67 (K-67) لتصنيع المواسير، وبذلك تكون الشركة متميزة في تصنيع كل درجات البولي فينيل كلوريد الثلاثة. وقد قطعنا هذا الشوط الكبير من أجل تلبية احتياجات عملائنا وتجاوز توقعاتهم.”

وقد اختتم السيد جيارامان حديثه متعهدًا بتبني نهج إنمائي جديد يتميز بالفعالية اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة في تناغم بين محاور البيئة والمجتمع وأصحاب المصلحة.

ومن جانبه، قال السيد/ إس جانيش كومار، المدير العام لشركة تي سي آي سنمار للكيماويات: “لقد استثمرت الشركة 1.5 مليار دولار على مرحتلين، مما حولها إلى منشأة تصنيع عالمية لإنتاج الصودا الكاوية وبولي فينيل كلوريد وكلوريد الكالسيوم. وتتمتع الشركة اليوم بسمعة قوية ومكانة رائدة بوصفها أكبر شركة منتجة للصودا الكاوية وبولي فينيل كلوريد في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا مستخدمةً أحدث التقنيات مع خلق قيمة متسقة.”

 

علاوة على ذلك، أكد التقرير على الخطط المستقبلية لشركة تي سي آي سنمار في إطار استراتيجية الاستدامة لديها، مسلطًا الضوء على المحاور البيئية والاجتماعية والاقتصادية بوصفها محاور هامة لا بد من دمجها في مهام الشركة. كما أبرز التقرير الحاجة إلى الحد من النفايات وخفض الانبعاثات بهدف تقليل التأثير البيئي للمعالجة الكيميائية والتصنيع وضمان أقصى مستوى من الحماية سواء للعنصر البشري أو البيئة.

وضع التقرير شركة تي سي آي سنمار في طليعة الشركات التي تتكيف مع الإنتاج الأخضر والمستدام ضمن عملياتها التشغيلية. إذ أصبحت أول شركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تستفيد من النُهُج غير التقليدية لإنتاج بولي فينيل الكلوريد المعتمد على الوقود الأحفوري، كما أصبحت أول مصنِّع بتروكيماويات يحصل علي شهادة الإفصاح البيئي لمنتج بولي فينيل الكلوريد.

يُذكر أن تي سي آي سنمار للكيماويات إحدى شركات البتروكيماويات القلائل في منقطة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تنشر تقرير الاستدامة السنوي بالتوافق مع معايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير وإرشاداتها.

Print Friendly, PDF & Email