استثمار وأعمال

وادي فوود تحصد ثلاثة جوائز ذهبية في مسابقة نيويورك العالمية (NYIOOC)

إدراج زيت زيتون وادي فوود ضمن الدليل العالمي لأفضل زيوت الزيتون في العالم

خليل نصر الله: مستمرون في تنفيذ خطة التوسع في السوق المصري ومصر سوق رائد وجاذب للاستثمار

الزيتون المصري يتفوق على 900 صنف مشارك من 26 دولة في اهم مسابقات الزيتون الفاخر عالميا

تعد صناعة زيت الزيتون من الصناعات الهامة للغاية سواء على مستوى القيمة الغذائية اذ تتعدد فوائده الكبيرة التي تعود على صحة الانسان، أو على المستوى الاقتصادي وتستثمر الدولة المصرية بكثافة في زراعة الزيتون حتى حصدت مصر ثماره هذا العام بعد أن أصبحت في المركز الأول في انتاج محصول الزيتون متخطية إسبانيا المتربعة على قمة الدول المسيطرة على زراعة الزيتون في العالم ممهدة الطريق  للمستثمرين وأصحاب المزارع للتوسع أيضا في زراعة أشجار الزيتون، كمزارع مجموعة وادي فوودالتي تعد احد اكبر اللاعبين في زراعة وإنتاج وتصدير زيت الزيتون واصبح السباق لا يقف عند معدل الإنتاج بل بات التنافس على حصد جوائز التميز العالمية في هذا القطاع.

حصدت شركة وادي فوود الرائدة في تقديم المنتجات الغذائية على ثلاثة جوائز ذهبية للعام الثالث على التوالي في المسابقة العالمية (NYIOOC) لأفضل زيت زيتون في العالم التي تستضيفها مدينة نيويورك كل عام، ليحصد زيت الزيتون المصري جوائز التميز كمنتج بكر وصافي بدون أي زيوت مخلطة او إضافات لأصناف زيت الزيتون من (البيكوال، كورنتينا، بيشولين).

تُعد مسابقة نيويورك العالمية لزيت الزيتون (NYIOOC) أهم المسابقات العالمية المرموقة في هذا المجال، حيث تفوق الزيتون المصري على 900 نوع مشارك في المسابقة من أفخر أنواع زيت الزيتون النقي من 26 دولة. وقام فريق من الخبراء العالميين بتصنيف الأنواع المشاركة في المسابقة، بالإضافة لمجموعة من المتخصصين والذواقة الهواة ولجنة التحكيم رفيعة المستوى وعدد من الطهاة العالميين، حيث تضمنت معايير التصنيف كل من: شهية الطعم، ودرجة الحموضة، والمرارة، مع ملاحظة واستبعاد أي زيت به عيوب لا يُسمح بوجودها في زيت الزيتون البكر الممتاز.

وقال المهندس/ خليل نصر الله، عضو مجلس إدارة مجموعة الوادي “ان الشركة قدمت خلال المسابقة زيت زيتون الكوراتينا البكر الممتاز والبيكوال والبيشولين، والذي نستخرجه من ثمار أشجارنا الناضجة والمزروعة طبيعيا، بمزارعنا في الأراضي المصرية وأضاف ” نقوم بقطف الزيتون من الأشجار يدويًا بمزارعنا، وخلال ساعات قليلة من حصدها تبدأ عملية عصر الزيتون على البارد لضمان الطعم الرائع”  و أشار نصرالله ان وادى فوود تقوم باستخراج وإنتاج زيت الزيتون في مصر منذ أكثر من 25 عاماً، وتمتلك الشركة أكثر من 4000 فدان مقسمة على 4 مزارع على طريق مصر-الإسكندرية الصحراوي. يتجاوز عدد أشجار الزيتون في تلك المزارع نصف مليون شجرة، ويتم زراعتها بأفضل الطرق الطبيعية التي تثمر منتج سليم و صحي و خالي من المبيدات الكيماوية.

اضاف “نصرالله” انه على الرغم من الأزمة التي يمر بها العالم حاليًا بسبب انتشار فيروس (كوفيد-19) إلا أننا مستمرون في تنفيذ خطة التوسع في السوق المصري والتي بدأناها بالفعل منذ فترة، لأننا نرى أنه سوق رائد و رئيسي بمنطقة الشرق الأوسط ، ونؤمن بأن مصر ستظل دائما سوق جاذب للاستثمار في المستقبل القريب والدليل على ذلك اعتبار مصر الدولة الوحيدة بالمنطقة المتوقع نمو اقتصادها عام 2020 بالرغم من أزمة كورونا، ذلك طبقا لتوصيات صندوق النقد الدولي إضافة للتقارير المبشرة الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD) 2020 و التي اكدت ان مصر أكبر دولة إفريقية متلقية للاستثمار الأجنبي المباشر عام 2019 بنسبة زيادة قدرها 11% وتتصدر المركز الأول إفريقياً في إعادة استثمار أرباح الشركات الأجنبية بنسبة 41% مما يؤكد جنى الدولة المصرية لثمار سياساتها الاقتصادية لتحفيز الاستثمار وتعزيز الإنتاج المحلى و نحن جزء اصيل منه.

وصرح “نصر الله”: “يُعد زيت زيتون وادي فوود البكر الممتاز والفائز بالعديد من الجوائز العالمية من أكثر منتجات الشركة مبيعاً، كما يمثل السبب الرئيسي في السمعة الممتازة التي تتمتع بها الشركة في مصر وكافة الأسواق العالمية الأخرى. ويُعد هذا المنتج فائق الجودة شهادة على التزامنا برسالتنا التي بدأت منذ أكثر من ثلاثة عقود، والتي تستهدف إنتاج أفضل أنواع زيت الزيتون البكر الممتاز، بما يتيح لكل مطبخ في اعداد طعام صحي ولذيذ كل يوم”.

الجدير بالذكر أنه تم إدراج زيت زيتون وادي فوود ضمن قائمة أفضل زيوت الزيتون في العالم، والتي يطلق عليها الدليل العالمي لأفضل زيوت الزيتون، والمؤشر الأكثر مصداقية في تقييم زيت الزيتون الفاخر على مستوى العالم. حيث تُصنف مزارع وادي فوود للزيتون على أنها مزارع طبيعية أو حاصلة على شهادة Global Gap لأفضل الممارسات الزراعية. وخلال موسم الحصاد السنوي، يتم جني ثمار الزيتون يدوياً لضمان نضج الثمار بشكل طبيعي لتصبح أفضل ثمار خام لإنتاج زيت زيتون المائدة أو استخراج زيت الزيتون البكر الممتاز.

وبهذه المناسبة أطلقت وادي فوود عبوة جديدة لمنتج ” دومين نطرون ” او ” Domaine Natroun” التي حصلت على احدى جوائز NYIOOC للعام 2020 و التي تتميز بفخامة التعبئة والشكل المميز حتى يصبح هذا المنتج علامة فريدة لزيت الزيتون البكر الممتاز المصري، وتمت تسمية زيت الزيتون “دومين نطرون” نسبة الى على اسم البحيرة الجافة في وادي النطرون في مصر. حيث اعتاد قدماء المصريون الاغتسال منها لغنائها بعناصر الملح المفيدة لإثراء جمالهم وتحسين صحتهم، وتنمو أشجار الزيتون بمزارع وادي فوود على هذه المياه الملحية المجددة وتنتج زيتًا عالي الجودة ومذاقًا غنيًا يأتي مباشرة من فوائد ملح الأرض التي فاقت كل التوقعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق