بانوراما خبرية

أول تعليق لكريستيانو رونالدو بعد خروج البرتغال من مونديال قطر.. ماذا قال؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — علق كريستيانو رونالدو، نجم البرتغال، على خروج منتخب بلاده من بطولة كأس العالم 2022، المقامة في العاصمة القطرية الدوحة.

وكان منتخب البرتغال قد ودع المونديال في نسخته الثانية والعشرين، بعد الهزيمة من منتخب المغرب بهدف دون مقابل، ضمن منافسات الدور ربع النهائي.

وقال المهاجم البرتغالي عبر حسابه في إنستغرام: “كان الفوز بكأس العالم للبرتغال أكبر حلم في مسيرتي وأكثرها طموحاً”، مُضيفاً: “لحسن الحظ، فزت بالعديد من الألقاب ذات البعد الدولي، بما في ذلك للبرتغال، لكن وضع اسم بلدنا على أعلى مستوى في العالم كان حلمي الأكبر”.

وتابع: “لقد حاربتُ من أجل ذلك، لقد ناضلتُ بشدة من أجل هذا الحلم، في خمس مباريات سجّلت فيها في نهائيات كأس العالم على مدار 16 عاماً، كنتُ دائماً جانب لاعبين رائعين وبدعم من ملايين البرتغاليين، بذلتُ قصارى جهدي، تركتُ كلّ شيء في الميدان، لم أدر وجهي أبداً إلى القتال ولم أتخل أبداً عن هذا الحلم”.

وأكمل رونالدو: “للأسف انتهى الحلم أمس، أريد فقط أن تعلموا جميعاً أنّه قد قيل الكثير، وكُتب الكثير، وقد تمّ التكهن بالكثير، لكن تفانيي للبرتغال لم يتغيّر للحظة، وكنتُ دائماً مناضلاً من أجل هدف الجميع، ولن أدير ظهري أبداً لزملائي وبلدي”.

وأتمّ رونالدو: “لا يوجد الكثير لقوله الآن، شكرًا للبرتغال، شكرًا لقطر، كان الحلم لطيفاً بينما استمر الآن آمل أن يكون الوقت مرشدًا جيدًا، والسماح للجميع بالتوصل إلى استنتاجاتهم الخاصة”.

وكان كريستيانو رونالدو قد شارك بديلاً في مواجهة “أسود الأطلس” في دور الثمانية، وكذلك أمام سويسرا في الدور الثاني، بينما زعمت تقارير صحفية برتغالية أنه هدد بالانسحاب من صفوف الفريق، قبل أن ينفي اتحاد كرة القدم في البرتغال ذلك.

Print Friendly, PDF & Email