بانوراما خبرية

بعد خروج “السامبا” من مونديال قطر.. مدرب البرازيل يتخذ قراراً هاماً حول مستقبله

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — أعلن تيتي استقالته من منصبه كمدير فني لمنتخب البرازيل، بعد خروج الفريق من الدور ربع النهائي في بطولة كأس العالم 2022، ومن أمام المنتخب الكرواتي بركلات الترجيح بنتيجة 2/4، عقب نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل 2/2.

وبيّن مدرب “السامبا” أن قرار الاستقالة قد فكر به بالفعل منذ عام ونصف، مُشيراً إلى أن الوقت قد حان للمغادرة بعد توديع مونديال قطر من دور الثمانية.

وتحدّث تيتي في المؤتمر الصحفي عقب نهاية مباراة البرازيل وكرواتيا، قائلاً: “هزيمة مؤلمة، لكني في سلام مع نفسي، نهاية دورة”، مُضيفاً: “لقد قررتُ ذلك بالفعل منذ أكثر من عام ونصف، أنا لستُ رجلاً يتراجع عن كلماته لم أكن أخطط للفوز ثمّ صنع دراما للبقاء، أيّ شخص يعرفني يعرف ذلك”، وفقاً لموقع “يورو سبورت”.

وقضى تيتي 6 سنوات في تدريب البرازيل وتحديداً منذ عام 2016، مُسجلاً 60 فوزاً في 81 مباراة مقابل 6 هزائم.

وعاش تيتي (61 عاماً) لحظات جميلة وأخرى سيئة مع الفريق، إذ خرج “السامبا” من مونديال روسيا 2018 من الدور ربع النهائي أيضاً، فيما حقق لقب كوبا أمريكا عام 2019.

Print Friendly, PDF & Email