بانوراما خبرية

بتهمة “شن الحرب على الله”.. تنفيذ أول عملية إعدام مرتبطة بالاحتجاجات في إيران

طهران، إيران (CNN)– أعدمت إيران متظاهرا شارك في المظاهرات التي اجتاحت البلاد منذ سبتمبر/ أيلول الماضي، بعد إدانته بإصابة عضو من قوات “الباسيج”، وفقا لما أوردته وكالة “ميزان أون لاين” التابعة للقضاء الإيراني ووكالة أنباء “تسنيم” شبه الرسمية، الخميس.

وسمت كلتا الوكالتين المتظاهر، محسن شكاري، ذاكرتين أنه أُعدم شنقا صباح الخميس، لتعتبر بذلك أول عملية إعدام معروفة تتعلق باحتجاجات 2022 تناقلتها وسائل الإعلام الحكومية بإيران علناً.

وأدين شكاري بتهمة “شن الحرب على الله” وبتهمة طعن أحد أفراد قوات “الباسيج” بسكين في مظاهرة في طهران في 23 سبتمبر/ أيلول، وحُكم عليه بالإعدام في 23 أكتوبر/ تشرين الأول، بحسب “ميزان أونلاين”.

ولا تستطيع CNN التحقق بشكل مستقل من عدد الأشخاص الذين يواجهون إعدامات في إيران، أو أحدث أرقام الاعتقال أو عدد القتلى المتعلقة بالاحتجاجات، إذ يستحيل على أي شخص خارج الحكومة الإيرانية تأكيد الأرقام الدقيقة.

Print Friendly, PDF & Email