أخباراستثمار وأعمال

التضامن الاجتماعي ترحب بزيارة وفد من قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية

 

التضامن الاجتماعي ترحب بزيارة وفد من قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية لعدد من دور رعاية ذوي الإعاقة.. وتثمن مبادرتها باستخراج الأوراق الثبوتية وتصاريح العمل لمدة أسبوع مجانًا وفتح مستشفيات الشرطة لعلاجهم بالمجان في نفس الفترة

 

في إطار التعاون والتنسيق المستمر بين مختلف أجهزة ومؤسسات الدولة، رحبت وزارة التضامن الاجتماعي باستقبال وفد من قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية لعدد من دور الأيتام من ذوي الإعاقة، وهما “السندس” و”الإيمان”، حيث قاموا بإهداء الأطفال من أبناء تلك الدور هدايا عينية وبطاطين تزامنًا مع حلول فصل الشتاء.

 

وتثمن وزارة التضامن الاجتماعي جهود وزارة الداخلية المستمرة في تفعيل دورها المجتمعي والإنساني تجاه الفئات الأولى بالرعاية وتوفير أقصى حماية ورعاية ممكنة لهم وتيسير حصولهم على مستحقاتهم واحتياجاتهم بأيسر السبل.

 

ويشمل ذلك إعداد دليل خدمات الوزارة بطريقة برايل، وتخصيص سيارة تحقيقات متنقلة للحالات الشديدة وسرعة إنصافهم، ورصد جرائم التنمر العنف ضد ذوي الإعاقة والإسراع بالبت في شأنها.

 

كما يشمل التعاون مع وزارة التضامن في توزيع 5000 عصا بيضاء سنوياً للأشخاص ذوي الإعاقات البصرية.

 

وفي إطار حلول اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، كانت وزارة الداخلية قد أعلنت قيامها باستخراج الأوراق الثبوتية وتصاريح العمل ووثائق السفر للأشخاص ذوي الإعاقة بالمجان على مستوى الجمهورية بدءًا من اليوم السبت ولمدة أسبوع، كما سيتم فتح مستشفيات الشرطة على مستوى محافظات الجمهورية لتوقيع الكشف الطبي على الأشخاص ذوي الإعاقة وصرف العقاقير الطبية الخاصة بهذه الكشوفات حال الاحتياج لها بالمجان، في نفس الأسبوع الذي يبدأ ٣ ديسمبر، وذلك أثناء الفترة المسائية من الساعة ٣ وحتى ٥ مساء.

 

الجدير بالذكر أن هناك تعاونًا وتنسيقًا مستمرًا بين وزارتي التضامن الاجتماعي والداخلية في عدد من المجالات، حيث من المقرر أن يتم افتتاح مكتب السجل المدني بمقر ديوان عام وزارة التضامن الاجتماعي قريبا في إطار التعاون مع قطاع الأحوال المدنية بوزارة الداخلية، وتنفيذا للبروتوكول المبرم بين الوزارتين.

 

وتهدف وزارة التضامن الاجتماعي من هذا المكتب تقديم كافة الخدمات للمستفيدين من برنامج “تكافل وكرامة”، والمتقدمين لاستخراج “بطاقات الخدمات المتكاملة” المترددين على الوزارة، في إطار التيسير علي المواطنين لاستكمال بياناتهم أو تصحيحها حال وجود أخطاء في بيانات الأرقام القومية، أو تجديدها بعد انتهاء صلاحيتها.

 

وحرصت وزيرة التضامن الاجتماعي على تفقد المكتب للوقوف على جاهزيته، تمهيدًا لافتتاحه في القريب العاجل، وذلك في إطار التعاون مع وزارة الداخلية.

Print Friendly, PDF & Email