بانوراما خبرية

ما قد لا تعلمه.. مباراة ملحمية اليوم تعيد للأذهان عمل “الشيطان” بلقاء غانا والأوروغواي قبل 12 عاما

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— تلتقي الأوروغواي وغانا، اليوم الجمعة في مباراة ملحمية بكأس العالم قطر 2022، إذ تعيد للأذهان ما حصل بلقاء ربع النهائي بين البلدين بكأس العالم في جنوب افريقيا العام 2010 وما اعتبر على نطاق واسع أنها من أكثر مباريات كأس العالم شهرة في التاريخ.

ما قد لا تعلمه.. مباراة ملحمية اليوم تعيد للأذهان عمل
العام 2010 اللاعب سواريز يمنع هدف غانا بيديه أمام الأوروغواي, plain_textCredit: Michael Steele/Getty Images

ما قام به اللاعب لويس سواريز كمنقذ لأوروغواي في تلك الليلة جعله شخصًا غير مرغوب فيه في غانا، حتى أنه اكتسب لقب “إل ديابلو” أو “الشيطان”، فبعد أن كانت نتيجة المباراة مع غانا حينها 1-1 وتقترب من الثواني الأخيرة من الوقت الإضافي، منع سواريز هدفًا بطريقه للمرمى بيديه.

الهدف لو كان سُجل لأدخل غانا في نصف نهائي كأس العالم، وجعلها أول فريق أفريقي في التاريخ يصل إلى الدور نصف النهائي، ولكن بدلا من ذلك، طُرد سواريز، وأضاع أسامواه جيان، نجم وقائد غانا حينها ركلة الجزاء.

وأصبحت صور سواريز وهو يحتفل بشدة في نفق الملعب واحدة من اللحظات الخالدة لكأس العالم، وأثارت غضب المشجعين الغانيين الثائرين، قبل أن تخسر غانا بركلات الترجيح اللاحقة ومعها فرصة الفريق في صناعة التاريخ.

Print Friendly, PDF & Email