بانوراما خبرية

مورينيو عن فوز اليابان على ألمانيا: لم يكن “مفاجأة مجنونة”.. وهناك “غرور” في الكرة الأوروبية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — قال البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب نادي روما الإيطالي، إن فوز اليابان على ألمانيا في نهائيات كأس العالم 2022 لم يكن “مفاجأة مجنونة”، مُشيراً إلى أن هناك “غرور” في كرة القدم الأوروبية.

وكان “الساموراي” قد تفوّق على “الماكينات الألمانية” بهدفين لواحد، في افتتاح مشوار المنتخبين في مونديال قطر.

تحدّث مورينيو في تصريحات صحفية عن فوز اليابان، قائلاً: “بالطبع، إنّه إنجاز رائع، لكن بصراحة، لم يكن مفاجأة مجنونة”، مُضيفاً: “اليابان فريق جيد، ولديها لاعبون جيدون، وتكتسب الخبرات في هذه الأحداث”، وفقاً لموقع “يورو سبورت”.

وتابع المدرب البرتغالي بالقول: “يلعب غالبية لاعبيهم في أوروبا، إذ يتطورون بشكل أسرع ويفهمون بشكل أفضل ما هي اللعبة عالية المستوى، أعتقد أن عقلية اللاعبين والفريق يمكن أن تحدث فرقاً أيضاً”.

وعندما سئل عمّا إذا كان مهتماً بالمستقبل إذا كان “الساموراي” يريد مدرباً أجنبياً، قال: “لا يمكنك أن تقول أبداً”.

وأشار جوزيه مورينيو إلى وجود “غرور” في كرة القدم الأوروبية، قائلاً: “أعتقد في هذه اللحظة في كرة القدم الأوروبية، أن هناك تركيزاً كبيراً على الفرد، وتركيز كبير على الذات”، موضّحاً: “عندما أنظر إلى ملفك الشخصي كأشخاص، ملفك الشخصي كبلد، لم أدرب أبداً لاعبين يابانيين، لكنني دربتُ لاعبين آسيويين”.

وواصل مورينيو: “في حالتي، كنتُ محظوظاً لأنني دربتُ أفضل لاعب آسيوي (سون هيونغ مين)، وأدرك أن العقلية خاصة حقاً”، وأتمّ: “الفريق هو أهم شيء، الناس يلعبون للفريق، فهم لا يلعبون لأنفسهم”.

Print Friendly, PDF & Email