أخبارمحافظات

هل شعرت بالرعب.. معهد الفلك يطرح استبيانا للمواطنين عن زلزال اليونان

أعد المعهد القومى للبحوث الفلكية، استبيان حول مدى شعور المواطنين بالزلزال الذى ضرب جزيرة كريت باليونان الساعات الماضية بقوة وشعر به عدد كبير من المواطنين بالقاهرة الكبرى والدلتا.

وطرح الاستبيان مجموعة من الأسئلة على المواطنين منها، هل شعرت بالزلزال، والمنطقة التى شعر فيها بالزلزال، وهل كان نائما وايقظه الزلزال، وهل أصيب بحالة من الرعب، وغيرها من الأسئلة.

وسجلت محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل والتابعة للمعهد وبعض المحطات الدولية اليوم الاثنين الموافق 2022/11/21 هزة أرضية اليونان ( علي بعد 506 كم شمال مدينة مطروح ).

وكشف المعهد القومى للبحوث الفلكية برئاسة الدكتور جاد القاضى، أن بيانات الهزة الأرضية جاءت كما يلى:

وقت الحدوث والقوة 1:24:52 صباحا بالتوقيت المحلى

القوة: 5.8 درجة على مقياس ريختر

خط العرض : ٣٥,٨٦ شمالا

خط الطول : ٢٦,٦٢ شرقا

العمق 85 كم

وتعمل الشبكة القومية للزلازل من خلال 70 محطة تم اختيار أماكنهم بدقة فى ضوء التاريخ الزلزالى لمصر كلها وأصبح مستحيل حدوث أى زلزال دون تسجيله ورصده مهما كانت قوته حتى لو كان أقل من الصفر.

والشبكة القومية للزلازل من أحدث الشبكات الموجودة فى العالم ومصر من أوائل الدول على مستوى العالم وشمال أفريقيا والشرق الأوسط فى هذا المجال، حيث يعود تاريخها لأكثر من 150 سنة ولدينا أكبر تاريخ زلزالى على مستوى العالم يعود لأكثر من 5 آلاف سنة، على الرغم من أن رصد الزلازل بدأ مع بداية القرن العشرين ولكن الحضارة المصرية القديمة وتاريخ الزلازل فى كتب التاريخ كلها تعود تاريخها لأكثر من 5 آلاف سنة وهو ما يعطى ثقل وقوة لمصر فى رصد والتعامل مع مثل هذه الظواهر الطبيعية.

وعن تصنيف مصر ووضعها عالميا بين المناطق الأكثر عرضة للزلازل، فمصر بعيدة كل البعد عن الأحزمة الزلزالية، حيث أن هناك 7 أحزمة زلزالية معروفة على مستوى العالم ومصر بعيدة عنها، ولكن مصر بقربها من بعض المناطق النشطة زلزاليا مثل خليج العقبة وخليج السويس والبحر الأحمر يجعلنا نتأثر ببعض الزلازل متوسطة القوى ومرونة المجتمع المصرى حاليا لتلقى الصدمة العامل الحاكم لتقليل الخسائر الناتجة.

Print Friendly, PDF & Email