أخبار

طارق شكري قرار السيسي بحصر شهداء الحروب السابقة أثلج صدور المصريين.. وانتصر لتضحيات الجيش

 

قال النائب طارق شكري وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن قرار الرئيس السيسي، بحصر شهداء الحرب السابقة وضمهم لصندوق الرعاية، إقرار لمبدأ الوفاء الملتزم به الرئيس السيسي دوما نحو حقوق الشهداء والمحاربين القدامى، والاهتمام بهم واستمرار تذكرهم، وهو شىء هام للغاية، نحو هؤلاء الذين قدموا أرواحهم فدءا للوطن، فالدولة مهتمة بهم، وتضحياتهم في صدارة الاهتمامات.

وأكد شكري في بيان له اليوم، أن القرار ينتصر لقوة الجيش المصري وبسالة القوات المسلحة، وتضحيات أبنائها في كل العصور، مشددا على أن الجيش المصري قدم بطولات وتضحيات في كل العصور وانتصر للكرامة والسيادة المصرية وحرر سيناء، علاوة على الحرب الضروس التي يخوضها ضد الإرهاب في سيناء ويقدم الغالي والنفيس للحفاظ على مصر آمنة مستقرة ويدحض مؤامرات الأعداء.

وأشار وكيل اسكان البرلمان، إلى الأهمية البالغة لقرار الرئيس السيسى، بحصر شهداء الحروب السابقة وضم أسرهم لصندوق الرعاية، قائلا إنه قرار تاريخي وغير مسبوق، يؤكد على مكانة رجال وأبطال القوات المسلحة عبر التاريخ، ويخص بالذكر والإشادة والتقدير، شهداء القوات المسلحة المصرية، الذين رووت دمائهم الغالية، أرض الوطن دفاعا عن مقدساته وكرامته وسيادته.

واختتم المهندس طارق شكري، بالتأكيد على أن قرار أثلج صدور أهالي شهداء حروب مصر وذويهم حتى من استشهدوا قبل عشرات السنين، ويؤكد أن الوطن لم ينساهم ولن ينسى تضحياتهم أبدا فما زالت خالدة، وما زال الجميع يتحاكون ببطولاتهم، مشددا على أنه لولا صلابة الجيش المصري وقوته، تحت قيادة زعيم كبير مثل الرئيس السيسي طوال السنوات الماضية، وعلى مر التاريخ، ما كانت مصر آمنة مستقرة مثلما هو الحال اليوم، وهى مضرب أمثال كافة الأمم في المنطقة.

Print Friendly, PDF & Email