أخباراقتصاد عالمي

خبير اقتصادي : استضافة مصر COP27 يعكس قوتها فى  تنظيم المؤتمرات الدولية والقيادة القوية فى مفاوضات  المناخ 

 

أكد الخبير الاقتصادي والمالي رئيس شركة بابليك بارتنرز للوساطة المالية ،  د. محمد المغربي ، أن استضافة مصر لأكبر حدث عالمى ينعقد حاليا فى مدينة شرم الشيخ وهو الدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ،

” COP27  ”  ،

لايعكس فقط ثقل وأهمية مصر على الصعيد العالمى ، ولكنه رسالة قوية أن مصر لديها القدرة على تنظيم المؤتمرات الدولية ولديها قيادة قوية فى المفاوضات الخاصة بالمناخ.

 

 

وأشار المغربي، فى تصريحات صحفية،   إلى أن قيادة مصر فى موضوع تغير المناخ يعد من أهم الموضوعات التى تهم الأجيال الحالية والمستقبلة حيث أنه  قائم ويتطلب بذل  جميع الدول  كل ما في وسعها لخفض الانبعاثات وإبطاء وتيرة الاحتباس الحراري، وأيضا  التكيف مع العواقب المناخية لحماية مواطنيها..من المخاطر الناتجة التى يمكن أن تكون  خطر حدوث المزيد من الحرائق، أو الفيضانات، أو الجفاف، أو أيام أكثر حرارة أو برودة، أو ارتفاع مستوى سطح البحر.وتاثيره علي المدن الساحلية ..على حسب موقع كل دولة .

 

 

وأضاف محمد المغربي قائلا : أن زيادة المخاطر المحتملة فى كل دولة من تغير المناخ ، يتطلب   أهمية زيادة التوجه نحو قطاع التأمين للتقليل من  انعكاسات  تلك المخاطر مثل وثائق التأمين ضد الحرائق  و الأخطار الطبيعية مثل الفيضانات و السيول والزلازل وأيضا الجفاف الذى يشكل خسائر كبيرة للأراضي الزراعية وغيرها ..

 

 

وقال إن قمة المناخ تعكس أيضا ،  ان مصر  ستصبح مركز إقليمي لمصدر طاقة متجدد و نظيف اسمه الهيدروجين الاخضر ، فى ظل  الاستراتيجية الوطنية المصرية  المتكاملة لانتاج الهيدروجين الاخضر ،وإقبال الدول على إقامة المشروعات فى ذلك المجال ،  ومنها اتفاقيات  على سبيل المثال مع سيمنز الألمانية  و ايني الايطالية و مجموعة ديمي البلجيكية و هيونداي روتيم الكورية وغيرها من الدول.

واختتم المغربي تصريحاته ،   مشيرا إلى أنه من الأهمية

تقديم الضمانات لتلك المشروعات النظيفة  من خلال وثيقة تأمين شاملة لها  للعمل على تحفيزها والتوسع فى إقامتها.

 

Print Friendly, PDF & Email