أخبار

سنغافورة تشارك في قمة المناخ (كوب 27) بجناح وطني لأول مرة

 

تعتزم سنغافورة المشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة السابع والعشرين لتغيّر المناخ (كوب 27)، الذي ينعقد بين 6 و18 نوفمبر 2022 في شرم الشيخ بمصر، وذلك بجناح وطني يقام تحت شعار “بناء مستقبل أخضر زاخر بالإمكانيات”. ويعرض الجناح السنغافوري جهود سنغافورة ومساعيها المتواصلة في إحداث التغيير في كل من الاقتصاد والبيئة والمجتمعات من أجل مستقبل محايد كربونيًا بحلول العام 2050. ويقام الجناح الوطني لسنغافورة بدعم من أكثر من 100 شريك من المؤسسات المحلية والعالمية ووسائل الإعلام والأوساط الأكاديمية والمنظمات غير الحكومية.

 

وتنطلق فعاليات جناح سنغافورة في مؤتمر الأمم المتحدة لتغيّر المناخ (كوب 27)، المعروف أيضًا بـ “مؤتمر الأطراف”، يوم 6 نوفمبر، وتُستهلّ بكلمة ترحيبية تلقيها غريس فو وزيرة الاستدامة والبيئة في سنغافورة، تعقبها كلمة لراوي مِنون المدير التنفيذي لسلطة النقد في سنغافورة، فيما سيختتم حدث الافتتاح بجلسة نقاش مع ممثلين عن حكومة سنغافورة ورجال الأعمال والشباب الرياديين. وقد دُعيت مختلف وسائل الإعلام لحضور أنشطة البرامج الذي سيقام في جناح سنغافورة الوطني ضمن المؤتمر الدولي المرتقب.

 

ويسلّط جناح سنغافورة الضوء، خلال المؤتمر، على التزام سنغافورة الراسخ بالجهود العالمية لمكافحة تغير المناخ من خلال الفعاليات والبرامج التي تقام بالتعاون مع مختلف الشركاء. استضافت هذه الأحداث تماشياً مع الأيام المواضيعية التي حدّدتها الرئاسة المصرية لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين، وتشمل هذه الأحداث جلسات نقاش وحوارات جانبية مع الحكومات والشركات والمجتمع. وتعرض الجهات العارضة المشاركة في المؤتمر تحت مظلة جناح سنغافورة، حلولًا مناخية مبتكرة، كما تسلّط الضوء على علاقات التعاون الدولي التي تساعد المنطقة والمناطق المجاورة على تبني الحلول المستدامة.

يمكن الاطلاع على البرنامج الكامل وجدول الأعمال اليومي و القائمة الكاملة للشركاء الجناح سنغافورة في مؤتمر الأطراف 27 في الملحق التالي. لمزيد من المعلومات حول جناح سنغافورة والشركاء المشاركين

Print Friendly, PDF & Email