أخباربنوك وتأمين

إي فاينانس تعتزم إطلاق منصة متكاملة لخدمات الحوسبة السحابية الأولى من نوعها بالسوق المصرية

أعلنت اليوم مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية ش.م.م ،  وهي الشركة الرائدة في تطوير وإدارة وتشغيل الشبكات التكنولوجية للمعاملات الرقمية وأول شركة Fin-tech بالمعنى الحديث في مصر، عن اعتزامها إطلاق أكبر وأحدث منصة متكاملة للحوسبة السحابية في مصر خلال مشاركتها بفعاليات معرض ومؤتمر “كايرو آي سي تي” Cairo ICT المقرر إقامته خلال الفترة من 27 إلى 30 نوفمبر 2022، بالتعاون مع أبرز الكيانات الرائدة في التحوّل الرقمي على مستوى العالم، بما في ذلك الشركات الدولية VMware, Cisco, IBM, Dell, Pure storage, Huawei, Redhat, F5, Citrix, Paloalto, Fortinet, Commvault.

وتستهدف “إي فاينانس” من خلال منصتها المرتقبة تسريع وتيرة تنفيذ مبادرات التحوّل الرقمي المختلفة بالمؤسسات الحكومية والقطاع المصرفي وغير المصرفي بالإضافة إلى القطاع الخاص، لمواكبة تطورات المشهد الاقتصادي العالمي من ناحية، وتحقيق أفضل معدلات النمو التي تسعى الدولة لتحقيقها للأعوام التالية من ناحية أخرى. ومن المقرر أن تكون المنصة الجديدة ركيزة محورية للنمو وتحقيق الكفاءة للمؤسسات وتعزيز قدرتها على مواكبة التغيرات الكبيرة المحيطة وسرعة التحوّل الرقمي الذي يشهده العالم.

وسوف توفر المنصة لعملائها باقة فريدة من المنتجات والخدمات المتكاملة، هي الأولى من نوعها في السوق المصري، والتي ستتيح مجموعة واسعة النطاق من التقنيات للعملاء تساهم في التوسع بأنشطتهم خلال وقت قصير عبر تنفيذ وتطوير عدد ضخم من الأعمال والمعاملات، وبالتالي تحقيق أكبر قدر من الكفاءة. كما ستتيح المنصة للعملاء حرّية تجربة الأفكار الجديدة واختبارها قبل أن يعلنوا عنها للمستفيدين من أنشطتهم. وتتميز المنصة بمرونة فائقة، حيث ستمكن كل عميل من تحديد استخدامه والتحكم في حجم نشاطه وفق لاحتياجاته، مما سيوفر مرونة كبير لتقليل التكاليف. وعلاوة على ذلك، تم تزويد المنصة بأحدث تقنيات الحوسبة الآمنة، وتقديم خدمات رقمية متعددة مثل البرمجيات والمنصات السحابية والبنية التحتية المؤمنة وإنترنت الأشياء وتطبيقات الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، وغيرها.

وفي هذا السياق، أوضح إبراهيم سرحان رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية، أن الشركة تمكنت من إحداث طفرة كبيرة في تطوير منظومتها لخدمات الحوسبة السحابية، حيث نجحت في دعمها بالبنى الأساسية اللازمة لإدارة وتشغيل مجموعة واسعة من الأنشطة التجارية بالسوق المصري. وأكد سرحان على الخبرة المتضافرة التي تنفرد بها الشركة في هذا المجال، والتي تمكنها مع شركائها الاستراتيجيين من ابتكار المزيد من المنصات مثل المنصة المتكاملة لخدمات الحوسبة السحابية المقرر إطلاقها قريبًا، بهدف تطوير منظومة المعاملات والأنشطة التجارية ودفع عجلة التحول الرقمي في مصر. وأعرب سرحان عن تطلعه بمساهمة المنصة الجديدة في ترسيخ المكانة الرائدة التي تحظى بها “إي فاينانس” باعتبارها الشريك المفضل للتحول الرقمي لمختلف المؤسسات والكيانات العاملة في مصر، مشيرًا إلى أن هذه الجهود سينعكس مردودها الإيجابي بكل تأكيد على النتائج المالية والتشغيلية للشركة مستقبلاً.

ومن جانبه، قال حسام الجولي العضو المنتدب لشركة «تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية “إي فاينانس”»، إن الشركة تمضي قدمًا نحو تعزيز دورها التنموي لخدمة التحوّل الرقمي ودعم مختلف المؤسسات الاقتصادية على مستوى القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى القطاعين المصرفي وغير المصرفي والشركات الناشئة. يأتي ذلك من خلال مساعيها المستمرة لتطوير وابتكار أحدث وسائل وأدوات التحوّل الرقمي لكافة الأعمال؛ ولاسيما خدمات الحوسبة السحابية التي تمثل أحد أهم أدوات التحول الرقمي للكثير من القطاعات الاقتصادية. ومن هذا المنطلق؛ عكفت الشركة على التوسع بباقة خدماتها وضح المزيد من الاستثمارات من أجل تطوير منصتها الرائدة للحوسبة السحابية، وذلك على الرغم من التحديات الصعبة التي يمرّ بها العالم.

وأوضح الجولي أن “إي فإيناس” من أوائل الشركات المحلية الحاصلة على تراخيص تقديم خدمات الحوسبة السحابية بداخل جمهورية مصر العربية، وتمتلك خبرة أكثر من 15 عامًا في بناء وتشغيل مراكز البيانات العملاقة، فضلاً عن سجلها الحافل بالنجاحات في تشغيل العديد من المشروعات القومية على الحوسبة السحابية الخاصة بها مثل الشبكة المالية للحكومة المصرية والتحوّل الرقمي للضرائب المصرية مثل منظومات الفاتورة الإلكترونية، والإيصال الإلكتروني، والـ core taxation، ودعم المنتجات البترولية، والدعم النقدي المشروط مثل؛ تكافل، وكرامة، والعديد من المشروعات القومية الأخرى

Print Friendly, PDF & Email