بانوراما خبرية

النيابة المصرية: بلاغ محامي شيرين عبدالوهاب يتناقض مع شهادة مستشفى الصحة النفسية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أعلنت النيابة العامة المصرية أنها تحقق في البلاغ المقدم من محامي المطربة شيرين عبدالوهاب، ادعى فيه “تهجم” شقيقها عليها وإدخالها مستشفى للصحة النفسية “عنوة”.

وقالت النيابة المصرية، في بيان، إنها “تلقـت من وكيل الفنانة شيرين عبد الوهـاب بلاغًا بتهجم شقيقها وآخرين عليها داخل مسكنهـا، واصطحابهـا لأحـد مستشفيات الصحة النفسية؛ لإدخالها به عَنوةً، على إثر خلافات بينهما، وقدَّم صـورةً ضوئيـَّةً تحمل رقم الملف الطبـي باسم موكلته، والمنسوب صدوره إلى المستشفى المذكور”.

وأضاف البيان أنه “في ضوء هذا البلاغ، سألت النيابة العامة مدير عام المستشفى والمدير الفني الطبي به، واللذين تناقضت شهادتهما مع ما ورد بمضمون البلاغ”.

وتابعت النيابة في بيانها بأنها “تسعى باستكمال تحقيقاتها إلى جلاء الحقيقة فيها، وتُهيب بالكافة إلى الالتزام بما تعلنه وحدها من بيانات رسمية بها”.

وادعى شقيق شيرين عبدالوهاب ووالدتها في مداخلة تلفزيونية، مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج “الحكاية أنه “أدخل شقيقته المستشفى كي تُعالج من تعاطي المخدرات، ولحمايتها من طليقها حسام حبيب”. فيما قال ياسر قنطوش محامي شيرين إن كل ما يهمه هو مصلحة شيرين مضيفا أن المستشفى قدمت تقريرا يوضح أنها “مريضة ومحتاجة علاج”.

Print Friendly, PDF & Email