بورصة

خطة لتسريع تنفيذ مشروعات أكبر مصرف صحي في مصر بتكلفة 481 مليون يورور

 

القاهرة – مباشر: بحثت وزارتا التعاون الدولي، والتنمية المحلية في مصر، سبل الإسراع في تنفيذ مشروعات مصرف “كيتشنر” لخدمة محافظات الدلتا، بتكلفة 481 مليون يورو.

جاء ذلك خلال اجتماع الوزيرين رانيا المشاط، ومحمود شعراوي، عبر الفيديو كونفرانس، لبحث سبل تسريع تنفيذ مشروعات المصرف الذي يخدم أكثر من 11 مليون نسمة في 182 قرية بمحافظات الغربية والدقهلية وكفر الشيخ، ويتم تمويله من خلال الشركاء الدوليين، بحسب بيان وزاري صادر اليوم السبت.

وذكرت المشاط، أنه تم خلال الاجتماع بحث ومتابعة تنفيذ مشروع مكون المخلفات الصلبة فى المصرف، حيث تبلغ تكلفة هذه المرحلة نحو 79 مليون يورو ممولة من البنك الأوروبى لإعادة الاعمار والتنمية، مشيرة إلى أن الاجتماع تطرق أيضا إلى بحث الموقف التنفيذي لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتي سوهاج وقنا والممول من البنك الدولى بقيمة 500 مليون دولار.

وأكدت أن وزارة التعاون الدولى تنسق مع البنك الأوروبى لإعادة الاعمار والتنمية، لمساندة وزارة التنمية المحلية فى الإسراع بتنفيذ مرحلة المخلفات الصلبة فى مشروع مصرف كتشنر.

وأشارت إلى أن مشروع مصرف كتشنر يعد نموذجاً للتنسيق والعمل المشترك بين 4 وزارات تضم التعاون الدولى والتنمية المحلية والإسكان والمرافق العمرانية والرى والموارد المائية بجانب ثلاثة شركاء دوليين للتنمية هم بنك الاستثمار الأوروبي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد الأوروبي.

وأوضحت رانيا المشاط أن مشروع مصرف كتشنر فى منطقة دلتا النيل في مصر يستهدف ثلاثة محاور هي، جمع ومعالجة مياه الصرف الصحي المنزلية وإدارة النفايات الصلبة، وإعادة تأهيل البنية الاساسية للمصرف، موضحة أن المشروع يتضمن إعادة تأهيل ما يقرب من 24 محطة معالجة صرف صحي قائمة، والتوسع في عدد 6 محطات لمياه الصرف الصحي، وانشاء محطة لمياه الصرف الصحي، وإنشاء أنظمة مركزية لجمع مياه الصرف الصحي.

من جانبه، قال محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، إنه تم تشكيل لجنة فنية ومالية للمشروع خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى أن الوزارة تشارك فى تنفيذ المشروع بمكون المخلفات الصلبة في القرى الواقعة بنطاق المصرف فى محافظات الغربية والدقهلية وكفر الشيخ وعددها 182 قرية، ويتكلف هذا المكون 79 مليون يورو ويتضمن شراء معدات لجميع النفايات الأولية و إعادة تأهيل وبناء 10 محطات وسيطة و6 مصانع لمعالجة النفايات و4 مدافن صحية محكومة اضافة الى تطوير واعادة تأهيل المكبات المفتوحة التى ستستخدم فى مرافق ادارة النفايات الصلبة الجديدة.

وأوضح الوزير أن المشروع استقبل 10 عروض وقد انتهت المرحلة الأولى بتحديد أفضل 6 عروض منها لتكتلات وشركات مختلفة محلية وأجنبية، فيما يجرى خلال المرحلة الثانية والتي بدأت فى منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي قيام الاستشاريين الستة المتقدمين الذين تم اختيارهم بتقديم باقى الملفات المطلوبة والعروض الفنية والمالية التفصيلية، وأضاف الوزير أن اللجنة الفنية ستنهي أعملها منتصف الاسبوع القادم ثم يتم العرض علي اللجنة العامة لاختيار العرض النهائي .

وقال وزير التنمية المحلية أن أبرز أهداف المشروع هو توفير الاحتياجات من المياه التقية بما يقرب من 5 ملايين متر مكعب لاستخدامها فى الزراعة، مؤكداً التنسيق مع وزاراتى الموارد المائية والري والإسكان والمرافق وايضاً المحافظات الثلاث لتحديد احتياجاتها والانشطة التى سيتم تنفيذها وتقديم كافة التسهيلات المطلوبة لانجاح المشروع.

الجدير بالذكر، أن مصرف “كتشنر” يعد أكبر مصرف صحى في مصر، وأنشئ عام 1899 ويبلغ طوله 69 كيلو متراً، حيث يبدأ من محافظة الغربية، ويمر على محافظة الدقهلية، مرورا بعدد من مراكز كفر الشيخ.

ترشيحات

السيسي: الجيش المصري يحمي ولا يهدد وقادر على الدفاع عن أمن البلاد

المالية المصرية: رفع موازنة “البرامج والأداء” على منظومة “Gfmis” تجريبيًا

27 إصابة جديدة بكورونا في الصين.. والوفيات تتخطى الـ460 ألف عالمياً

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق