بانوراما خبرية

“مشاهد مروعة”.. إيقاف مباراة في الدوري الفرنسي بسبب إلقاء غاز مسيل للدموع على أرضية الملعب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– توقفت مباراة في الدوري الفرنسي جمعت نادي تولوز ونظيره مونبلييه، مساء الأحد، ضمن منافسات الجولة التاسعة، بسبب شغب الجماهير التي ألقت مقذوفات وغاز مسيل للدموع على أرضية الملعب.

وتمّ تعليق المباراة عند الدقيقة 57 بعد إحداث الفوضى. وكانت النتيجة تُشير لتقدم صاحب الأرض والضيافة تولوز بأربعة أهداف لواحد.

وظهر اللاعبون في لقطات مصورة وهم يغطون أعينهم وأنوفهم، ثمّ طلب حكم المباراة جيريمي بينارد الدخول إلى غرف تبديل الملابس، بمبدأ السلامة والأمان.

واستؤنفت المباراة بعد توقف دام قرابة 20 دقيقة، ونجح الضيف مونبلييه بعد الاستئناف في إحراز هدف، لتنتهي المواجهة بنتيجة 2/4 لصالح تولوز.

بهذه النتيجة، وصل تولوز للنقطة الحادية عشر في المركز الثاني عشر، على سلم ترتيب أندية الدوري الفرنسي، هذا الموسم، فيما تجمد رصيد مونبلييه عند النقطة الثانية عشر في المركز العاشر.

سبق أن شهدت مسابقة الدوري الفرنسي أحداث شغب من الجماهير أدت إلى إيقاف عدد من المباريات، وفرض عقوبات قاسية على الأندية وجماهيرها.

Print Friendly, PDF & Email