أخباراستثمار وأعمال

عماد جواد بوخمسين : 5مليارات جنيهاً استثمارات MARASCENE في الشيخ زايد وينفذ على 7 سنوات

 

أبدى الرئيس التنفيذي لمجموعة بوخمسين القابضة للاستثمارات د.عماد جواد بوخسمين، سعادته عن توقيع عقد الشراكة مع شركة مراسم للتطوير العقارية التابعة لمجموعة بن لادن السعودية لتطوير مشروع سكني جديد في مدينة الشيخ زايد ،موضحاً إن إجمالي استثمارات المشروع الجديد تحت مسمى MARASCENE تقدر بنحو 5 مليارات جنيهاً ومدة تنفيذه 7 سنوات، وأن عملية تحصيل إيرادات المشروع تبدأ من السنة الثالثة وتستمر حتى نهاية تنفيذه بعائدات متوقعة تبلغ 9 مليارات جنيهاً.

وأكد د.عماد جواد بوخمسين في تصريحات خاصة على هامش حضوره احتفالية توقيع عقد الشراكة مع شركة مراسم للتطوير العقاري التابعة لمجموعة بن لادن السعودية، أن إجمالي مساحة المشروع تقدر بـ 110 أفدنة مملوكة بالكامل لمجموعة بوخمسين القابضة في أميز المناطق بمدينة الشيخ زايد، موضحاً أن مجموعة بن لادن ممثلة في شركة مراسم للتطوير العقاري ستتولى تنفيذ وتمويل جميع مراحل المشروع.

وأضاف أن مشروع MARASCEN يمثل مجتمع حضاري متكامل وسيكون إضافة لقطاع العقارات المصري وخاصة مدينة الشيخ زايد،مشيراً إلى بدء الإجراءات الرسمية في عملية تنفيذ المشروع بالتنسيق مع شركة مراسم على أن يتم البدء خلال الوقت القريب.

وأضاف أن المشروع يشمل 4مراحل مختلفة بوحدات سكنية وفيلات بمساحات متنوعة،موضحاً أن عقد الشراكة الجديد لمجموعة بوخمسين القابضة مع شركة مراسم للتطوير العقاري،لن يكون الأخير وبمثابة بداية لتعاون كثيف مع الشركات الكبرى خلال الفترة المقبلة لتنفيذ مشروعات سكنية على أرض الكنانة.

وكشف عن عقد شراكة جديد تدرسه مجموعة بوخمسين القابضة مع شركة مراسم للتطوير العقاري أيضاً، وسيشمل تطوير90 فدان مملوكة بالكامل لمجموعة بوخمسين القابضة وسيكون مرحلة لاحقة لمشروع سكني متكامل أيضاً، موضحاً أنه سيتم الإعلان عن عقد الشراكة الجديد مع شركة “مراسم” فور الاتفاق على جميع الأمور والنواحي الإنشائية والهندسية مع الشركة السعودية.

 

 

وأوضح أن زيارة الوفد الاقتصادي الكويتي لمصر التي بدأت اليوم السبت وتستمر حتى الثلاثاء المقبل، تمثل دفعة كبيرة للعلاقات والتعاون الاقتصادي بين البلدين خاصة أن هذا الوفد يعد الأكبر في تاريخ لقاءات التعاون الاقتصادي بين البلدين، ويشمل أعضاء غرفة صناعة وتجارة الكويت بالإضافة إلى كبار العوائل الكويتية الذين يمثلون مجالات استثمارية مختلفة في الكويت، مشيراً إلى أنه سيتم إجراء مباحثات موسعة مع رئيس الوزراء المصري د.مصطفى مدبولي، وقيادات الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية م.إبراهيم العربي،بالإضافة إلى لقاءات أخرى مع هيئة الاستثمار المصرية وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة المصرية لبحث جميع الفرص الاستثمارية في مجالات عدة وزيادة التبادل والتعاون التجاري بين مصر والكويت خلال الفترة المقبلة.

 

وأضاف المدير التنفيذي لمجموعة بوخمسين القابضة د.عماد جواد بوخمسين ، أن جميع أعضاء الوفد الاقتصادي الكويتي سيلتقي الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، غدا الأحد، لبحث مجالات الاستثمار المتاحة في مصر في قطاعات عدة تشمل مجالات الإسكان والزراعة والصناعة بالإضافة إلى مجالات استثمارية أخرى، موضحاً أن الفرص الاستثمارية ستكون منوعة وستنفذ في معظم المناطق المصرية وبحجم استثمارات ضخم وستكون هناك مشروعات بالشراكة بين البلدين، وسيكون هناك ترتيبات مع اتحاد بنوك مصر بالإضافة إلى البنوك الكبرى العاملة في مصر للقيام بعمليات التمويل الخاصة لتلك المشروعات.

 

وبين أن الاستثمارات الكويتية حاضرة بقوة على الأراضي المصرية منذ زمن بعيد وبأرقام كبيرة جداً وحان وقت زيادتها في جميع المجالات،موضحاً أن مجموعة بوخمسين القابضة لها مشروعات كبيرة في مصر وستضخ خلال الفترة المقبلة استثمارات جديدة في قطاعات عدة.

 

وأضاف د.عماد جواد بوخمسين ، أن مناخ الاستثمار في مصر آمن وقادر على جذب المستثمرين من جميع أنحاء العالم في جميع المجالات خاصة مع التسهيلات التي تقدمها مصر وسن تشريعات جديدة لخدمة الاقتصاد المصري بشكل عام والاستثمارات بشكل خاص وعلى رأسها قانون الاستثمار الموحد،موضحاً أن الاستثمار في مصر أصبح أمر سريع وهناك سهولة كبيرة في إنهاء الإجراءات والتراخيص وتسليم الأراضي لرجال الأعمال وهو ما شجع المستثمرين الأجانب على التواجد في مصر خلال الفترة الأخيرة.

 

وأضاف أن رئيس الوزراء المصري د.مصطفى مدبولي، لديه توجيهات رسمية من الرئيس السيسي، بتسهيل الإجراءات لجميع المستثمرين في مصر في جميع المجالات، موضحاً أن غرفة تجارة وصناعة الكويت ستعقد لقاءات موسعة خلال الفترة المقبلة مع الغرف التجارية في مصر لزيادة التعاون التجاري وبحث الفرص الاستثمارية لرجال الأعمال الكويتيين في مصر.

 

ودعا ، جميع المستثمرين الخليجيين بالتواجد بقوة على الأراضي المصرية واستغلال الفرص الاستثمارية المتاحة في جميع المجالات والتشريعات الجديدة التي تجذب الاستثمارات وتحميها، منوهاً إلى أن مصر دائماً وأبداً هي بلد الأمن والأمان، مشدداً على أن الاستثمار في مصر آمن.

 

وقال إن الاستثمارات الكويتية المزمع تنفيذها في مصر خلال الفترة المقبلة في قطاعات عدة هي ترجمة لقوة العلاقات السياسية بين البلدين على مر العصور، موضحاً أن علاقات البلدين تاريخية وقوية من قديم الأزل ولم تشهد أية تغيرات وتستمر في مزيد من القوة والأخوة بفضل حكمة سمو أمير الكويت الشيخ نواف الأحد الجابر الصباح وشقيقه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

 

ووصف الرئيس التنفيذي لمجموعة بوخمسين القابضة، تنظيم مصر لمؤتمر تغير المناخ الشهر المقبل في مدينة شرم الشيخ بأنه شيء يفوق الخيال،وأن مصر أصبح لها دور ريادي على المستوى العالمي وليس على المستوى الإقليمي خاصة أن مؤتمر تغير المناخ سيعقد بمشاركة زعماء ورؤساء دول العالم، موضحاً أن تنظيم مصر لهذا الحدث الأهم من وجهة نظري في العالم حالياً هو رسالة للجميع بأنها دولة كبيرة في العالم وأنها ستظل بلد الأمن والأمان مهما حدث.

وقال إن الكويت بها استثمارات مصرية كبرى، وفي مجالات عدة، بالإضافة إلى وجود أكثر من مليون مصري في الكويت، مشيراً إلى أن الجالية الكويتية في مصر تعامل أفضل معاملة وكذلك الجالية المصرية في الكويت.

Print Friendly, PDF & Email