بانوراما خبرية

كيف انخفض معدل البطالة بين السعوديين لنحو 9.7% في الربع الثاني من عام 2022؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — بحسب تقديرات مسح القوى العاملة الذي قام به مكتب الإحصاء العام السعودي، بلغ معدل البطالة بين السعوديين 9.7% في الربع الثاني من عام 2022، مسجلًا تراجعًا قدره 0.4% مقارنة مع الربع الأول من عام 2022، وارتفع معدل مشاركة القوى العاملة بين السعوديين بنسبة 1.7% ليصل إلى 51.8٪.

وبالمقارنة مع الربع الأول من عام 2022، ارتفع معدل التوظيف بين السكان السعوديين بمقدار 1.7 % عن العام الماضي ليصل إلى 46.8٪، حيث تحسنت مؤشرات سوق العمل الرئيسية للسعوديين، مع زيادة معدل المشاركة بمقدار 2.4%. وارتفعت نسبة العمالة بين السكان بمقدار 3%، وتراجع معدل البطالة بمقدار 1.6%.

إضافة إلى ذلك، انخفض معدل البطالة الإجمالي في المملكة، للسعوديين وغير السعوديين بنسبة 0.2% ووصل إلى 5.8٪ مقارنة مع الربع الأول من عام 2022 وانخفاض 0.8% مقارنة مع الربع الثاني من عام 2021.

تحسن مؤشرات سوق العمل للسعوديين الذكور والإناث.

في ما يخصّ السعوديين الذكور، انخفض معدل البطالة ليصل إلى 4.7٪ وذلك بنسبة تراجع قدرها 0.3٪ عن الربع الأول من عام 2022، وتراجع بنسبة 1.4٪ عن الربع الثاني من عام 2021. تزامن هذا الانخفاض مع التوسع في سوق العمل، ونمو التوظيف، إلى ارتفاع معدل المشاركة ليصل إلى 67.5٪.

وفيما يخص السعوديات الإناث، فقد شوهد تحسن في المؤشرات الثلاث الرئيسة لسوق العمل في الربع الثاني من عام 2022. حيث انخفض معدل بطالة السعوديات الإناث بنسبة 0.9٪عن الربع الأول 2022 ليسجل 19.3٪، وعليه يكون انخفض بنسبة 3٪ عن العام الماضي. وخلال الربع الثاني من عام 2022، فقد تزامن الانخفاض في معدل بطالة السعوديات الإناث مع اتساع مشاركتهن الاقتصادية، ونمو التوظيف بينهن.

يستخدم الباحثون عن عمل من السعوديين العاطلين عن العمل طرقا نشطة عدة للبحث عن عمل، بمتوسط ​​4 طرق نشطة لكل باحث عن عمل. يعتبر سؤال الأصدقاء أو الأقارب الطريقة الأكثر شيوعًا للتقدم لوظيفة، بمعدل استخدام بلغت نسبته 75.3٪ ، يليه 56٪ يتقدمون مباشرة إلى أصحاب العمل. ثم 47.6٪ من السعوديين الباحثين عن عمل يستخدمون منصة “طاقات” للتقدم لوظائف معينة، أو متابعة طلب سابق، أو السؤال عن فرص العمل. أما بالنسبة لمنصتي “جدارة” و”ساعد”، فإن 41.7٪ و7.5٪ من السعوديين الباحثين عن عمل يستخدمونهما على التوالي.

وشملت طرق البحث النشطة الأخرى عن عمل، والمستخدمة على نطاق واسع تصفّح الإعلانات في الصحف والمجلات أو على الإنترنت، وبلغت نسبتها 50.7٪.

Print Friendly, PDF & Email