بورصة

إندونيسيا تخفض معدل الفائدة وتلمح لمزيد من التحفيز النقدي

مباشر: قررت إندونيسيا خفض معدل الفائدة الرئيسي في البلاد لأول مرة في ثلاثة أشهر، كما خفضت تقديرات النمو عن هذا العام وسط تحذيرات من تعرض الاقتصاد إلى ضرر شديد جراء وباء كورونا.

وأظهر بيان السياسة النقدية الصادر عن بنك إندونيسيا، اليوم الخميس، أن البنك المركزي قرر خفض معدل الفائدة (إعادة الشراء العكسي لمدة 7 أيام) بمقدار 25 نقطة أساس ليصل إلى 4.25 بالمائة.

ويأتي هذا القرار بالخفض بعد شهرين من التوقف عن تحريك معدل الفائدة الرئيسي في البلاد، كما أنه يتوافق مع متوسط تقديرات المحللين.

ومن جهة أخرى، أشار المركزي الإندونيسي إلى أن هذا القرار يتماشى مع الجهود الرامية إلى الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي وتشجيع التعافي الاقتصادي الوطني وسط تفشي وباء كورونا.

ويرى البنك المركزي أن هناك مساحة أمام تنفيذ المزيد من عمليات خفض الفائدة بما يتماشى مع الضغوط التضخمية المنخفضة والحفاظ على الاستقرار الخارجي والحاجة إلى دعم النمو الاقتصادي.

ودفعت التوقعات السلبية بشأن أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا، واضعي السياسات للتحرك بما يتجاوز المخاوف من حدوث تقلبات في قيمة العملة المحلية.

وقرر البنك المركزي خفض توقعاته بشأن النمو الاقتصادي في عام 2020 إلى نطاق يتراوح بين 0.9 بالمائة إلى 1.9 بالمائة مقارنة مع تقديرات سابقة تبلغ 2.3 بالمائة.

ويأتي ذلك بعد أن خفضت الحكومة الإندونيسية تقديراتها للنمو في وقت سابق من هذا الأسبوع ليكون من المتوقع أن يشهد الاقتصاد توسعاً من صفر إلى 1 بالمائة هذا العام مع التحذير من أنه قد ينكمش في أسوأ السيناريوهات.

وبحلول الساعة 9:59 صباحاً بتوقيت جرينتش، استقرت الروبية الإندونيسية مقابل الدولار الأمريكي عند مستوى 14.077 ألف روبية، بعد أن سجلت خسائر في وقت سابق من التعاملات.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق