أخباراستثمار وأعمال

اتفاقية شراكة بين  “طيبة للتجارة والتوزيع”و “أحمد باعشن وشركاه” لتوزيع  شاي ربيع في السوق المصري

2:23 م

سيف ثابت: نفخر بهذة الشراكة التي تعمل على توسيع قاعدة عملاء شركة طيبة تماشيًا مع رؤيتنا الاستراتيجية لتعزيز قطاع التجارة و التوزيع لدي المجموعة.

عمر هيبة: لدينا خطط طموحة والثقة في الوصول اليها خاصة بالشراكة مع شركة طيبة للتوزيع لما تمتلكه من قدرات وإمكانيات كبيرة في السوق المصري.

 أعلنت طيبة للتجارة والتوزيع التابعة لشركة جهينه و أحمد باعشن وشركاه توقيع عقد شراكة لتوزيع شاي ربيع. تعد طيبة واحدة من اكبر شبكات التوزيع في السوق المصري بأسطولها الممتد ل١٠٠٠ شاحنة  و قدرتها علي خدمة اكثر من ١٣٦ الف منفذ بيع في جميع أنحاء الجمهورية من خلال مراكز توزيعها الـ٣٨.

قال سيف ثابت، الرئيس التنفيذي لشركة جهينه: ” تأتي هذه الشراكة في إطار خططنا للتنوع في  توزيع منتجات عالية الجودة، و توسيع قاعدة عملاء شركة طيبة .و لعل من ابرز شراكتنا الاستراتيجية التعاقد الذي تم مع شركة أرلا فودز، احدي الشركات الأوروبية الرائدة والتي لم يكن ممكنا لولا المعايير العالمية التي تتبعها شركة طيبة للوصول بالمنتج الي اكبر قاعدة من العملاء و المستهلكين. الآن نعلن  عن شراكة  جديدة ذو طابع عربي لتوزيع شاي ربيع؛ تلك العلامة التجارية الأبرز  في المملكة العربية السعودية و التي نثق بانها ستصل  الي نفس المكانة في السوق المصري. و من دواعي الفخر ان هذه الشراكة لن تقتصر علي الاستيراد و التوزيع بل ستشمل خطة اقتصادية طموحة لافتتاح مصنع بمصر في النصف الاول من عام ٢٠٢١. يأتي ذلك متصقا مع خطة الدولة علي تشجيع الاستثمار و دفع عجلة الصناعة و الانتاج، اضافة الي توفير فرص عمل للشباب وتنشيط الاقتصاد” .

صرح عمر هيبة، الرئيس التنفيذي لشركة شاي ربيع: مهتمين بالتوسع في السوق المصري الواعد ، كإحدى اكبر الأسواق الاستهلاكية في الشرق الاوسط و أفريقيا  كما نفخر بالاستثمار في إنشاء مصنع جديد بعد ان اثبت الاقتصاد المصري قدرته في التغلب علي الكثير من التقلبات خلال الخمس سنوات الماضية. وأضاف انه لدى الشركة خطط طموحة والثقة في الوصول اليها خاصة بالشراكة مع شركة طيبة للتوزيع لما تمتلكه من قدرات وإمكانيات كبيرة في السوق المصري على مستوى البنية التحتية وخبراته الواسعة التي وضعته في موقع الريادة في عمليات التوزيع

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق